التخطي إلى المحتوى
الحمى وأعراض وعلامات الإصابة بها وكيفية علاجها
الحمى وأعراض وعلامات الإصابة بها وكيفية علاجها

الحمى وأعراض وعلامات الإصابة بها وكيفية علاجها  ، الحمى ليست مرض بل هي أعراض وهى أيضا مؤشر على وجود التهاب بالجسم ويمكن أن تكون تعبيرا عن عشرات الأمراض، وهى غالبا تزول تلقائيا وتختلف درجة حرارة الجسم حسب السن وأيضا حسب المكان وتكون درجة الحراره عند البالغين أقل بنصف درجه من حرارة الأطفال والشباب، وعندما تقاس عن طريق الفم تكون أقل بنحو نصف درجه وتختلف عن التي تقاس من المستقيم فتحة الشرج وتكون درجة الحراره أعلي من 37 درجة مئوية في الجسم.قدمنا منذ قليل مقال عن التبول اللاارادى اسبابه وعلاجه ، ونواصل الان تقديم المذيد على موقعنا دار الطب ومقالنا اليوم عن الحمى وأعراض وعلامات الإصابة بها وكيفية علاجها .

أسباب وخطورة الحمى

الحمى وأعراض وعلامات الإصابة بها وكيفية علاجها
الحمى وأعراض وعلامات الإصابة بها وكيفية علاجها

يمكن تحديد درجة الحراره عن طريق ميزان الحراره وعند ظهور درجة الحراره يحدث رعشه في الجسم وارتفاع في درجة الحراره، وهذه الرعشة بسبب ارتفاع درجة الحراره وغالبا ما تكون عدوى فيروسيه أو جرثومة وتسبب ارتعاد شديد فى الجسم إضافة إلى أن ارتفاع درجات الحراره لا يسبب ضرر للأشخاص الأصحاء ولكن عند وجود حرارة عند الأطفال الرضع وكبار السن فيكن أن يكون هناك أضرار مثل الجفاف في الجسم.

إقرأ ايضاً :   أفضل طرق تقويم الأسنان

متى يجب التوجه إلى المريض:

يجب التوجه إلى الطبيب في هذه الحالات

  • إذا استمرت درجات الحراره المرتفعة أكثر من ثلاثة أيام
  • عند الأطفال الرضع حتى سن شهرين وحدوث درجة حرارة عاليه
  • ويجب أيضا التوجه للطبيب أيضا في الحالات الأتي أيضا في حالة القيء الشديد والشعور بالنعاس وتغيير في حالة الذاكرة والإدراك والإحساس بالوجع وحرقان في البول وإذا ظهر طفح منتشر على الجلد.
  • كبر السن أيضا مع ارتفاع درجة الحراره عند وصول السن أكثر من 75 عاما أو أكثر.
  • إذا كان المريض يعانى من أمراض القلب والرئتين.

اقرأ ايضاً : احتباس البول ، اسبابة وكيفية علاجه

نصائح لتفادى الإصابة بالحمى

نصائح لتفادى الإصابة بالحمى
نصائح لتفادى الإصابة بالحمى

بداية يجب أن تقاس درجة الحراره عن طريق الفم أو من تحت الإبط أو من الإذن أو من فتحة الشرج،  يجب أن يكون قياس درجة الحراره دقيقا وموضوعيا وإذا كانت درجة الحراره أكثر من 39 درجه يكون مصحوبا بمرض فيروسي وقد يتلاشى تدريجيا في فترة زمنيه معينه، ويمكن أن يتلاشى دون علاج ومن المعروف بأن الحمى إذا كانت مصحوبة بسعال خفيف والآم في العضلات والآم في الحلق وضعف شديد يجب استشارة الطبيب لتناول العلاج المناسب.

إقرأ ايضاً :   علاج الإسهال عند الرضع

ويجب أيضا أن يكون هناك تفرقه بين المرض الفيروسي والمرض الجرثومي أو مرض يتطلب علاج أكثر دقه وتركيز وعلى هذا فعند إرتفاع درجات الحراره إلى ما يزيد عن 39 درجه مصحوبا بألم ومعاناة في هذه الحالة يجب تناول العلاج المناسب بعد استشارة الطبيب لخفض درجات الحراره ومن الشائع وأفضل علاج لمثل هذه الحالة الباراسيتامول.

أعراض وعلامات الإصابة بالحمى

هناك علامات كثيرة لظهور الحمى وهى:

  • ظهور عرق شديد على الجسم.
  • شعور بالرعشة الشديدة.
  • شكوى من الشعور بالصداع.
  • اللام الشديدة في عضلات الجسم.
  • فقدان لشهية المريض عن تناول الأكل.
  • جفاف شديد يصيب مريض الحمى.
  • ضعف عام في الجسم.

تشخيص مريض الحمى

القيام بعمل التحاليل الطبية واختبارات البول وعمل الأشعة السنينية وعمل الفحص الجديد للحلق والأنف والأذن واللوزتين.

اقرأ ايضاً : اعشاب لعلاج البرد والزكام

كيفية علاج الحمى

كيفية علاج الحمى
كيفية علاج الحمى

للتخلص من الحمى يجب إتباع الأتي :

أخذ قسط من الراحة وهذا لان الاسترخاء يمكن أن تسترجع الجسم إلى طاقته الطبيعية، تناول كميات كبيره من السوائل مثل شرب الماء والعصائر لتعويض الجسم مما فقده من سوائل ويساعد هذا على خفض نسبة حرارة الجسم، عمل كمادات ماء بارد في حالة ارتفاع درجة الحراره.

إقرأ ايضاً :   كيفية علاج الديدان في المؤخرة عند الأطفال

وصفه مجربه لتخفيض درجة الحراره

يتم غلى أوراق الريحان مع الماء ويشرب كمشروب يفيد في إنقاص درجه الحراره.

وصفه أخرى: شرب الحليب مع ملعقة كركم قبل الذهاب إلى النوم وأيضا الزنجبيل مع العسل والشاي مع النعناع، تجنب الأطعمة الدسمة والثفيله والحارة عند ارتفاع درجات الحراره.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المواد المنشورة في موقع موسوعة دار الطب هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. ويجب استشارة الطبيب