التخطي إلى المحتوى

الشخصية الفصامية هي إن كل شخص يتعرض في حياته سواء في مرحلة الطفولة ثم المراهقة بأنواع كثيرة منها  الصدمات أو المعاملة الغير جيدة ممن حولهم والتي تؤثر بدورها على بناء شخصيتهم بصورة سلبية ثم يحدث إضطراب في الشخصية لتتكون الشخصية الفصامية لدى الشخص الذي يكون لديه عدم ثقة في نفسه ويحب العيش بعيداً عن الآخرين وفي معزل تام، تابعوا معنا في هذا المقال حتى تتعرفوا أكثر عن هذه الشخصية وأسبابها وكيفية التعامل معها.

أسباب تكون الشخصية الفصامية

لا يُمكننا القول أن هناك سبب محدد للإصابة بهذه المشكلة إلا أنه يوجد بعض العوامل التي ترتبط بالبيئة التي يعيش فيها الشخص والجينات الموجودة لديه ومن أهم الأسباب التي تؤدي إلى تكون الشخصية الفصامية ما يلي:

  • العوامل الوراثية لدى الشخص سبب رئيسي في وجود هذه المشكلة لديه.
  • عوامل بيئية من حول المريض مثل المعاملة السيئة أو تعرضه للاعتداءات المتكررة والحوادث.

أعراض الشخصية الفصامية

  • شعور الشخص المريض بحالة متكررة من الخوف والقلق والخوف بصورة دائمة ويفضل هذا الشخص الإبتعاد عن الآخرين والعيش وحيداً.
  • عدم قدرة الشخص على تحقيق أي إنجاز في حياته لأنه لا يوجد لديه ثقة بالآخرين.
  • صعوبة المريض في تعبيره عن مشاعره وشعوره بجنون العظمة في الكثير من الأحيان.
  • الخوف الزائد من تحكم من حوله فيه.
  • لا يشعر بالسعادة ولا يستمتع بأي أمر يقول به.
  • يهرب من الواقع إلى أحلام اليقظة والخيال.
  • لديه تشويش في التفكير وصعوبة في أخذ القرار.
  • يكون لدى المريض عدم مبالاة بأي إطراء أو مدح أو حتى إنتقاد.
  • لديه غموض في الشخصية وغير متمكن من فهم الآخرين.
  • حساسية زائدة وشك بإستمرار في الأشخاص من حوله.
  • خلل في حاسة اللمس لديه وحديثه بطريقة غريبة مع من حوله كما أن سلوكه يكون غريب إلى حد ما.
إقرأ ايضاً :   برفلجان Perfalgan الجرعة ودواعي الاستعمال

كيفية علاج الشخصية الفصامية

من الضروري الإهتمام بالشخص المصاب بهذه المشكلة وعدم إهماله ومن أهم الطرق التي يمكن علاجه بها ما يلي:

  • علاج الدوائي حيث يصف الطبيب للمريض أدوية مضادة للإكتئاب وتقلل من النوبات النفسية لديه
  • العلاج النفسي من خلال جعل الشخص لديه ثقة في نفسه والقدرة على مواجهة الواقع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.