التخطي إلى المحتوى

القيء الأصفر عند الرضع ، التقيؤ عند الرضع من الأعراض المنتشرة والطبيعية ولكن ماذا عن لون القيء ودلالة كل لون فالقيء الأصفر لا يشكل أي خطر ملحوظ على حياة طفلك وقد يختفي بعد مرور ساعات ولكن هناك مجموعة من الأعراض التي قد تصاحبه وتدل على أن هناك خطورة منه، من أبرز هذه الأعراض شعور الطفل بألم في بطنه أو فقدانه للوزن فهذه علامات تدل على ضرورة استشارة الطبيب، دار الطب يعرفكم على القيء الأصفر عند الرضع بشكل مفصل.

أسباب حدوث القيء الأصفر عند الرضع

 القيء الأصفر عند الرضع
القيء الأصفر عند الرضع

تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى تقيؤ الطفل الرضيع ويعد أمر طبيعي خلال هذه الفترة ومن أبرز هذه الأسباب هو زيادة كمية اللبن الذي يتناوله خلال الرضاعه مما يؤدي إلى قيامه باستفراغه، أو أن يشعر الطفل بمغص في معدته ناتج عن دخول الهواء مع لبن الرضاعة ولكن عند ظهور اللون والأخضر في القيء وحدوث فقدان في الوزن يجب في هذه الحالة اللجوء للطبيب لمعرفة الأسباب وأخذ الاحتياطات اللازمة.

وجود مشاكل في الجهاز التنفسي أو الحساسية تجاه أنواع معينة من الطعام أو تناول طعام ملوث من الأسباب التي تؤدي لظهور القيء كذلك.

إقرأ ايضاً :   علاج حمى الضنك بالأعشاب وما هي أعراض الإصابة بها

قد يتحول لون القي الأصفر في بعض الحالات إلى اللون الأخضر وهنا تتفاقم المشكلة لأن اللون الأخضر هو دليل على وجود انسداد في الأمعاء ويجب الحذر جيداً عند ملاحظة هذا الشيء والمطالبة بالتدخل الطبي فوراً حفاظاًعلى سلامة رضيعك.

الأعراض الناتجة عن القيء

  • شعور الرضيع بتشنجات وآلام في البطن.
  • الإرهاق والتعب وضعف جسم الطفل.
  • حدوث انتفاخات وغازات في البطن.
  • الإصابة بالجفاف وعدم رغبة الطفل في الرضاعة.

علاج القيء الأصفر عند الرضع

 القيء الأصفر عند الرضع
القيء الأصفر عند الرضع
  • تناول الطفل للأدوية التي تعمل على إيقاف حدوث القيء وبالطبع هذه الأدوية تكون تحت استشارة الطبيب المختص.
  • الابتعاد عن الرضاعة الصناعية أو اختيار نوع ذو جودة عالية ولا يؤذي الطفل.
  • علاج مشكلة الجفاف عند الرضيع من خلال إعطاء الطفل العديد من المحاليل لتعويض السوائل التي فقدها خلال عملية التقيؤ.
  • البدء بأخذ مجموعة من المضادات الحيوية لعلاج البكتيريا التي قد تسبب حدوث القيء.
  • البدء في تغذية الطفل تغذية سليمة من عصائر وسوائل وذلك في حال أنه بدأ في تناول الطعام مع الرضاعة.
  • استخدام الأعشاب الطبيعية لعلاج مشكلة القيء عند الطفل ومن أبرز هذه الأعشاب ما يلي:
  • تناول مشروب الزنجبيل، الزنجبيل من الأعشاب المهمة والمفية في تنظيف المعدة وتهدئتها وعلاج المشكلة،  بالطبع يستخدم للطفل من عامان فما فوق وبعد استشارة الطبيب يتم إضافة ملعقة من الزنجبيل المطحون في كوب من الماء المغلي وتصفيته وإعطائه للطفل.
  • تناول عصير التوت البري وعصير التفاح من أفضل العلاجات الطبيعية لمعدة الطفل.
  • النعناع، يعد النعناع من المشروبات العشبية الدافئة التي تساهم في الحفاظ على معدة الطفل وتهدئتها بصورة كبيرة.
إقرأ ايضاً :   أََعْراض الإجهاض والعلامات الدالّة عليه والطرق الصحيحة للتعامل معها

أقرأ

الحالات التي يجب خلالها التوجه إلى الطبيب مباشرة

  • إذا كان عمر الطفل أقل من 12 شهر واستمر القيء لفترات طويلة دون تحسن.
  • عند تعرض الطفل لجفاف ملحوظ وفقدان الرغبة في تناول الطعام.
  • إذا كان التقيؤ بعد تعرض الطفل لضرب أو سقوط على الدماغ فهذا مؤشر على وجود اضطرابات عصبية أو في الدماغ.
  • إذا استمر الطفل في التقيؤ لأكثر من 8 ساعات أو استيقظ من النوم بشكل مفاجيء.
  • ظهور تصرفات غريبة على الطفل كأن يعاني من تصلب في الرقبة أو ظهور طفح جلدي.
  • ظهور دم أو عصارة صفراوية في قيء الطفل قد يشير إلى إصابته بالزائدة الدودية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.