التخطي إلى المحتوى

النزلة الشعبية عند الرضع هو عدوه مرض فيروسي يصيب الجهاز التنفسي السفلي لدى الرضع ويكون نتيجة إلى إنسداد المجاري التنفسية الصغيرة، أكثر الحالات إصابة يكون سببها الفيروس المخلوي التنفسي RSV، بالإضافة إلى فيروسات أخرى تسبب النزلة الشعبية عند الرضع لمرض الانفلونزا. دائمًا ما يُصاب الرضع في السنتين الأوليتين من العمر ويزداد الإصابة به في الشهر السادس.

أعراض  النزلة الشعبية عند الرضع

  • حدوث إصابة تنفسية علوية معتدلة.
  • وجود إفرازات أنفية وعطاس.
  • نقص في الشهية.
  • حدوث حمى قد تصل درجة حرارة الرضيع فيها إلى (38.5-39م)، قد تتراوح درجة حرارة الرضيع من أقل من الطبيعية إلى المرتفعة جداً، وفي هذه الحالة يجب عمل كمادات للطفل مع إعطاء خافض للحرارة بعد استشارة طبيب الأطفال.
  • حدوث سعال وقد يكون جاف أو مصحوب ببلغم يكون لونه أخضر أو أصفر به صديد يحتوي على كريات الدم البيضاء.
  • ضيق الصدر والتنفس.
  • قد يتطور ضيق التنفس لدى الطفل المصاب بالنزلة الشعبية تدريجيًا، وقد يحدث معه سعال وزيزي نوبي، مع وجود عسرة تنفسية حادة.
  • يحدث للطفل المصاب إصابة شديدة سرعة في التنفس وفرط اتساع الصدر وتتراوح مرات التنفس من 60 إلى 80 نفس في الدقيقة الواحدة.
إقرأ ايضاً :   فقدان الشهية العصبي وطرق العلاج
النزلة الشعبية عند الرضع
النزلة الشعبية عند الرضع
  • يحدث للطفل تعطش شديد للهواء، وزراق في الأطراف.
  • وجود تراقص خنابي الأنف،
  • وجود خراخر ناعمة في نهاية شهيق الرضيع وبداية زفيره.
  • عندما تكون إصابة الطفل متوسطة الحالة تستمر الإصابة من يوم إلى 3 أيام، بعدها تختفي الأعراض وتتحسن حالة الطفل.
  • عندما تكون الإصابة شديدة تتطور الأعراض الصعبة خلال ساعات بشكل تدريجي ويتطاول السير السريري، وفي هذه الحالة يفضل نقل الرضيع إلى المستشفى.
  • مدة الإصابة بالنزلة الشعبية عند الرضع
  • عندما يصاب الرضيع بالنزلة الشعبية ويكون حالته حرجة فتستمر هذه الحالة الحرجة خلال الـ48-72 ساعة الأولية من الإصابة وهذه تبدأ مع بدء السعال والعسرة في التنفس، أثناء هذه المرحلة يبدو الرضيع وكأنه مصاب بمرض خطير ميؤوس منه، وأيضا في هذه الساعات قد يحدث نوبات توقف التنفس لدى الرضع الصغار، وقد يحدث للرضيع حماض تنفسي، بعد مرور هذه الحالة الحرجة تتحسن حالة الرضيع بشكل سريع وملحوظ.

علاج النزلة الشعبية عند الرضع

النزلة الشعبية عند الرضع
النزلة الشعبية عند الرضع
  • يجب وضع الرضيع المصاب بالنزلة الشعبية المصاحبة بضيق التنفس في المستشفى.
  • في حالة ازرقاق أطراف الطفل يجب وضع الرضيع المصاب بالنزلة الشعبية في جو من الأوكسجين البارد والرطب حتى يتم التخفيف من نقص الأكسجة، تساعد هذه الطريقة المعالجة في التخفيف من تسرع التنفس، والإرهاق والتعب والقلق.
  • الحفاظ على راحة الرضيع المصاب وتناول السوائل بكثرة من 8 إلى 12 كوب يومياً، وذلك حتى تخفف من غلاظة البلغم وتسهيل طرده أثناء السعال.
  • جعل الطفل يتنفس في هواء دافئ لمساعدته على تفكيك الإفرازات.
  • إجلاس الرضيع بزاوية 30-40 درجة أو إجلاسه ورأسه وصدره مرتفعان قليلاً، لجعل العنق منبسطاً قليلاً وذلك الوضع يجعل الرضيع أكثر ارتياحاً.
  • الحفاظ على استكمال العلاج للرضيع حتى لا تتحول الإصابة إلى التهاب شعبي مزمن.
  • يجب مراعاة إبعاد الرضيع عن الأتربة والغبار والتدخين.
  • يعتبر الريبافيرين (الفيبرازول) من أكثر المضادات الفيروسية فاعلية في إنقاص حدة النزلة الشعبية عند الرضع الناتجة عن الـRSV هذا المضاد يتم إعطاؤه على هيئة رذاذ، ويعطى للرضع الذين يعانون من مرض قلبي ولادي.
  • لا يجب إعطاء الرضيع مضادات حيوية عند الإصابة بالنزلة الشعبية لأنه لا يفيد في حالة عدم وجود ذات رئة جرثومية ثانوية، أو إعطائه كورتيزون لأنه قد يؤذي الطفل عند تناوله مع الأدوية الموسعة القصبية على شكل (رذاذ ألبوتيرول) في بعض الحالات.
إقرأ ايضاً :   اعراض سرطان الثدي واسبابه وأغذية مفيدة للوقاية منه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.