التخطي إلى المحتوى

تطور الطفل في الشهر الثاني هو موضوع مهم للغاية بالنسبة لجميع الأمهات، ويجب أن ننوه أولا أن الأطفال ليسوا جميعا متشابهين، فقد لا يمتلك طفلك نفس المهارات والحركات التي يقوم بها طفل آخر في نفس السن، والعكس أيضا فقد يتمتع طفلك بمهارات لا تجدينها عن غيره في نفس السن، وفيما يلي سنتحدث عن مظاهر تطور الطفل في الشهر الثاني بالتفصيل.

تطور الطفل في الشهر الثاني

الرؤية والوزن والألوان

  • يستطيع الطفل في الشهر الثاني أن يتابع أي شيء يتحرك أمامه ويراقبه بعينه.
  • يمكن للطفل أن يرى بوضوح وتركيز في مسافة 15 سم أمامه.
  • يستطيع أن يميز بعض الألوان.
  • تزداد قوة طفلك ولكنه لن يقدر على رفع رأسه بوضع مستقيم، ولكن يمكنه أن يرفع رأسه لمدة دقائق قليلة بزاوية 45 درجة مع جسمه.
  • يزيد وزن الطفل في الشهر الثاني من 600 إلى 900 جرام.
  • ومن مظاهر تطور الطفل في الشهر الثاني أيضا هو زيادة طوله من 3.5 إلى 5 سنتيمترات.
  • يحتاج للرضاعة كل ساعتين ونصف تقريبا ومرة خلال النوم.
  • في هذا الشهر تظهر أولى ابتسامات طفلك وهي من أروع اللحظات التي يجب أن تصورينها وتظل ذكرى دائما، سيبتسم طفلك بابتسامة ملائكية وأنتي تطعمينه أو تغيرين حفاضاته أو أثناء استحمامه.
  • يزداد معدل نمو الطفل في هذا الشهر، ليزيد كيلو جراما بعد ذلك مع مرور كل شهر.
  • يبقى متيظقا لفترات أطول في هذا الشهر وصاعدا.
  • يبدأ في الإنجذاب للأشياء والألعاب ذات العديد من الألوان والتفاصيل، ويترك الأشياء البسيطة ذات اللونين فقط.
  • تصبح حركات ذراعيه وساقيه أكثر ليونة بعدما كانت متماسكة ومتشنجة في الشهر الأول.
  • قبضة طفلك تكون قوية نوعا ما، ولا يمكنه فكها، لذا احرصي من أم يتمسك بشعرك فمن الصعوبة أن يتركه.
إقرأ ايضاً :   افرازات الحمل وأسبابها

حركات الجسم والرأس

  • حينما ينام على بطنه يجعل رأسه في وضع متوسط، ويمكنه كما ذكرنا أن يرفع رأسه لأعلى بزاوية 45 درجة تقريبا.
  • حينما ينام على ظهره يمكنه تحريك رأسه يمينا وشمالا، ويمكنه رفع رأسه بزاوية 45 درجة أيضا.
  • حينما تقومين بتصحيح وضعه ليكون جالسا، فهو يبقي على رأسه في وضع قائم وصحيح مع ظهره، ولكنه يستمر في التمايل.

بعض تطورات الطفل في الشهر الثاني

  • يهتم الطفل في الشهر الثاني بجميع الأصوات وينجذب إليها.
  • يبتسم الطفل إذا قمتي بعمل أصوات وحركات أمام عينه، وعادة ما تكون النغمات الصوتية التي يظهرها طفلك مثل البكاء.
  • يزيد تطوره العقلي والذهني، ويتفاعل مع الأشخاص والأشياء.
  • يمكنه التركيز والإطالة في النظر على الأشياء ليقارن بينها.
  • تتعدد مشاعره بين الضيق والفرح والابتهاج.
  • ينزعج كثيرا من الأصوات العالية.
  • يبتسم للأب والأم، وكذلك لأخوته.
  • أحيانا يطيل النظر بعيدا ولا يعلم أحد على ماذا ينظر الطفل ويركز إلى هذا الحد، لا بأس هو يكتشف المكان وينظر للحائط والسقف وغيره.
  • يعشق الإستحمام ويهدأ حين الرضاعة وحينما تحمله أمه.
  • ينظر إلى الخيالات وأي شخص أو شيء يتحرك، ويظل يتابعه حتى يغيب عن مستوى رؤيته.
  • يمكنه تمييز الأشخاص الغريبة.
  • ينفعل أحيانا ويتجاوب مع الأشياء بتحريك جسمه.
  • يحب لمس الأشياء والتفريق بينها، ويحب جدا أن يلم وجه الأم ويرتاح لهذا الملمس.
  • قد يبكي كثيرا ولكن ليس بسبب التعب أو الجوع، قد يبكي من الملل ويريد وسائل أخرى للتسلية والألعاب، ويريد اللعب أكثر، وقد يبكي من الخوف من شخص أو شيء أمامه.
  • يحتاج لينام 15 ساعة في اليوم، 8 ساعات بالليل ويتخللها الرضاعة، و 7 ساعات أخرى بالنهار.
إقرأ ايضاً :   علاج حصوة المرارة بالأعشاب

اقرأ أيضا:

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.