التخطي إلى المحتوى
علاج الإكتئاب بدون دواء
علاج الإكتئاب بدون دواء

علاج الإكتئاب بدون دواء ، نتيجة الضغوطات الحياتية المستمرة سواء كانت بسبب الظروف المعيشية أو خلافات العائلة وغيرها من الأسباب، باختلاف الأسباب جميعها تؤدي إلى سوء الحالة النفسية والحزن بشكل مستمر دون مبرر أوسابق إنذار.

هناك العديد من الأسباب والاعراض للإكتئاب، وكثيراً ما يلجأ العديد من الأشخاص لأدوية الإكتئاب للخروج من حالتهم وتحسين النفسية التي يشعرون بها، ولكن هذه الأدوية لها تأثيرات سلبية منها التعود عليها وإدمانها، فيفُضل اللجوء إلى طرق طبيعية لعلاج الإكتئاب بدون دواء تعرف عليها من خلال موقع دار الطب.

علاج الإكتئاب بدون دواء
علاج الإكتئاب بدون دواء

أهم أسباب الإكتئاب

علاج الإكتئاب بدون دواء
علاج الإكتئاب بدون دواء
  • يحدث الإكتئاب أحياناً بسبب توارثه من العائلة، فقد يكون هناك تاريخ وراثي من أفراد العائلة المصابون بالإكتئاب نتيجة حدوث خلل معين في مركز معين في الدماغ.
  • التأثر بالبيئة المحيطة، فقد يحدث الإكتئاب أحياناً نتيجة وجود طاقة سلبية مُحاطة بالشخص وجو من الطاقة السلبية المستمرة تنتقل بشكل لاإرادي للأشخاص الذين لديهم القابلية للإكتئاب.
  • الظروف المعيشية فقد يشعر الشخص بالإكتئاب نتيجة سوء الأحوال المادية أو عدم قدرته على الزواج وغيرها من الأسباب التي تؤدي بالشخص لهذا المرض الخطير.
  • بعض الأمراض وأدويتها من أعراضها الإصابة بالإكتئاب مثل “داء باركنسون”.
  • أصحاب المزاج المتقلب والوسواس من أكثر الأشخاص عُرضة للإكتئاب وذلك لتفكيرهم المستمر في الأحداث، ورغبتهم الملحة في معرفة كل التفاصيل والتدقيق وراء كل شيء.
إقرأ ايضاً :   فوائد الحب الشمسي

أعراض الإكتئاب

  • يجد دائماً الشخص المُصاب بالإكتئاب صعوبة في التركيز فدائماً مُشتت وأفكاره مُشتتة.
  • لا يستطيع المُصاب بالإكتئاب إتخاذ قراراته بسهولة.
  • العصبية المُفرطة على أتفه الأسباب وإعطاء الأمور أكبر من حجمها.
  • يفقد الشخص رغبته في ممارسة العادات الطبيعية في حياته ويُصبح أسيراً للملل والأفكار السلبية.
  • يأتي الشخص نوبات متكررة ومستمرة من البكاء، وعدم الإنتظام في النوم.

علاج الإكتئاب بدون دواء

علاج الإكتئاب بدون دواء
علاج الإكتئاب بدون دواء
  • تقوية العلاقة برب العالمين

من أهم وأول أسباب علاج الإكتئاب بدون دواء، التقرب من رب العالمين وقراءة القران التي تبعث السكينة في الروح والإطمئنان وتجعل الشخص في سلام نفسي دائم.

  • معرفة سبب الإكتئاب

لعلاج المشكلة لا بد من معرفة الأسباب لعلاجها وتجنبها، فإذا كانت الأسباب بسبب الأشخاص المحيطين على الشخص أن يحاول الإبتعاد عن كل شخص يمده بالطاقة السلبية والتعايش مع أشخاص يملؤهم الأمل والتفاؤل، وغيرها من الأسباب التي يتوجب معالجتها والتعامل معها بإيجابية حتى لا تصل لمرحلة الإكتئاب الشديدة.

  • عدم الإستجابة للوساوس

قد يكون الإكتئاب مجرد أفكار سلبية ووساوس من العقل الباطن لا أساس لها من الصحة، لذا يجب على الشخص أن يتخلص منها ولا يُتيح لها الفرصة للتمكن منه.

  • عدم الهروب من المشكلة

لعلاج مشكلة الإكتئاب يجب مواجهتها أولاً بدلاً من الهروب منها، الهروب يزيد من تفاقم المشكلة وتطورها والبحث عن حلول مفيدة تساهم في حل المشكلة بشكل منطقي.

  • وضع هدف معين

إذا قام الشخص بوضع هدف معين في حياته يحاول الوصول إليه، سيكون تركيزه بشكل كبير وأساسي على ذلك الهدف وسينشغل به للدرجة التي لا تسمح له بالتفكير السلبي أو اللجوء للإكتئاب.

  • ممارسة الرياضة

تعد ممارسة الرياضة بشكل يومي من أبرز الطرق لعلاج الإكتئاب دون دواء، فالرياضة تساعد على تخليص الشخص من الطاقة السلبية وتجديد النشاط إضافة إلى دورها في الحفاظ على صحة الجسم.

  • ممارسة الهوايات

قد يكون أحد أسباب الإصابة بالإكتئاب هو الفراغ والملل وعدم ممارسة الشخص لهواياته، فإذا التفت الشخص لهواية أو نشاط يُفضِل القيام به سيشغل وقته ويساعده ذلك كثيراً.

  • التعرف على طبيعة مزاجية الشخص

يجب على الشخص مراعاة حالته المزاجية وتفكيره، فإذا كان يشعر بالضيق والإكتئاب في وقت ما يُفضل أن يُخفف الأحمال والمهام المطلوبة منه في ذلك الوقت حتى لا يزيد من شعوره بالضيق والحرج.

إقرأ ايضاً :   أنافرانيل أقراص Anafranil Tablets لعلاج الاكتئاب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المواد المنشورة في موقع موسوعة دار الطب هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. ويجب استشارة الطبيب