التخطي إلى المحتوى

علاج الالتهاب المهبلي الفطري هو أمر هام للكثير من النساء، وهو نوع مميز من أنواع الالتهابات المهبلية، فالالتهاب المهبلي الفطري يفرز بعض الإفرازات، والتي تشبه في قوامها قطع الجبن، وتكون بيضاء اللون وغالبا ليس لها رائحة، وينتشر بصورة كبيرة بين النساء، ولا يعد مرضا معديا، أي أنه لا ينتقل خلال الاتصال الجنسي، فهو يصيب العازبات أيضا، لذا سنتحدث عن طرق علاج الالتهاب المهبلي الفطري وكل ما يتعلق به.

أعراض الإصابة بالالتهاب المهبلي الفطري

وقبل الحديث عن طرق علاج الالتهاب المهبلي الفطري نوضح أولا بعض الأعراض التي تشير إلى الإصابة، ومنها ما يلي :

  • الشعور بحكة في المهبل، وعند منطقة مدخل المهبل.
  • وجود احمرار أو تورم واضح في الفرج.
  • الشعور بحرقان وألم واضح عند ممارسة العلاقة الزوجية، أو عند التبول.
  • سوء في الحالة النفسية للمرأة المصابة بالالتهاب المهبلي الفطري.
  • نزول افرازات مهبلية، تكون سميكة ولها لون أبيض، وتشبه كثيرة قطع الجبن، ولكنها عديمة الرائحة.
  • الاحساس وبصورة دائمة بعدم الشعور بالراحة أثناء الجلوس، أو أثناء المشي.
إقرأ ايضاً :   حمو النيل واسرع طرق علاجه

النساء المتعرضون بصورة أكبر للإصابة بالالتهاب المهبلي الفطري

من المهم قبل معرفة طرق علاج الالتهاب المهبلي الفطري معرفة الحالات التي تكون فيها المرأة معرضة بصورة كبيرة للإصابة بالالتهاب المهبلي الفطري، وإليكم بعض هذه الحالات:

  • نسبة كبيرة من المصابين، يكونوا نساء وصلوا لسن كبير حيث انقطاع الدورة الشهرية.
  • النساء المصابة بمرض السكري، أكثر عرضة من غيرهن للإصابة بالالتهاب المهبلي الفطري.
  • في حالة العلاج لفترات طويلة بالكورتيزون.
  • زيادة في مستوى هرمون الاستروجين الأنثوي، وذلك في فترات الحمل، أو الرضاعة، وعند استخدام أي نوع من موانع الحمل.
  • ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من الألياف الصناعية، قد يكون سببا في الإصابة بالتهاب مهبلي فطري.
  • الإفراط في تناول أدوية المضادات الحيوية.
  • الإكثار من استخدام الدش المهبلي.

نصائح للوقاية من مرض الالتهاب المهبلي الفطري

  • ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن.
  • استشارة الطبيب، قبل استخدام أي نوع من أنواع المضادات الحيوية.
  • تجنب الإكثار من الدش المهبلي، أو من استخدام المعطرات للمهبل.
  • شرب كميات كبيرة من السوائل والماء يوميا، بحيث يكون البول، خفيف وفاتح اللون، حيث أن البول المركز قد يسبب حساسية في المهبل.
إقرأ ايضاً :   تحليل انيميا الفول اسبابه واعراضة

علاج الالتهاب المهبلي الفطري

يتم استخدام أدوية تعمل كمضادات للفطريات المهبلية، وتؤخذ باستمرار، وبصورة يومية، لحين ذهاب الألم، والتخلص من الإفرازات نهائيا، ولكن يجب أن تكون تلك المضادات، طويلة المدى، وبتركيز عالي، ويتم اتسخدامها تحت إشراف الطبيب.

وهناك وصفة طبيعية، لها دور كبير وفعال، في التخلص من الالتهابات المهبلية وبصورة نهائية، حيث توجد عديد الأعشاب، والتي لها القدرة على قتل الفطريات، ومنع نموها وتكاثره.

مكونات الوصفة

  • كوبان من الماء المغلي.
  • ملعقتان صغيرتان من الزعتر المجفف.
  • ملعقة صغيرة من عشية المرامية المجففة.
  • ملعقة صغيرة من ” الحصالبان المجفف”.

تحضير الوصفة

يتم صب كوبي الماء المغلي، فوق تلك الأعشاب، ويغطى الإناء لمدة ثلث ساعة كاملة، ليتم الحصول على منقوع، وخليط مركز، ثم يتم تصفية هذا المنقوع، ويستخدم كغسول مهبلي، ويكرر مرة أو مرتين في اليوم، وله نتائج فعالة، تظهر بعد 5 أو 7 أيام، في حال تم المداومة على استخدام هذا الغسول.

اقرأ أيضا :

إقرأ ايضاً :   علاج تأخر الحمل بالأعشاب ونصائح هامة تفيد في زيادة الخصوبة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.