التخطي إلى المحتوى
علاج الاملاح والأضرار التي تسببها الأملاح في الجسم
علاج الاملاح

علاج الاملاح حيث يعتبر الملح هو ما يعطي للطعام مذاق جيد ولا يمكن صنع أي طعام بدونه ولكن إستخدامه بإعتدال يحافظ على الصحة من التعرض لزيادة الأملاح بالجسم، وإستهلاكه بكمية كبيرة يعمل على إحداث مشاكل صحية بالجسم من أهمها رفع ضغط الدم وإنقباض العضلات، والأملاح حينما تزيد في الجسم لابد من علاجها وسوف نتعرف على بعض العلاجات مع التعرف على أضرار زيادتها في الجسم فتابعوا معنا.

 طرق علاج الاملاح وزيادتها في الجسم

حتى يتفادى أي شخص أضرار زيادة الأملاح بالجسم لابد من علاجها ومن أهم طرق التخلص منها ما يلي:

  • تناول كمية كبيرة من السوائل وخصوصاً الماء حيث أن الجسم يكون في حاجة للماء حتى لا يرتفع ضغط الدم بسبب زيادة الأملاح.
  • تناول خضروات طازجة وليست المعلبة بكثرة وخصوصاً التي تحتوي على ألياف مثل الخس والخيار.
  • الإعتماد في الطعام على تناول أطعمة منخفضة الصوديوم أو حتى خالية منها.
  • التقليل من الملح بشكل تدريجي في إعداد الطعام حتى تتكيف مع الوضع الجديد ويمكن إضافة أعشاب وتوابل مختلفة مع الملح القليل لإضافة مذاق لذيذ للطعام ونكهة بعيداً عن كثرة الملح.
  • تنظيف وغسل المنتجات المعلبة جيداً إذا كنت تتناولها للتقليل من الملح الموجود بها.
  • الإبتعاد عن تناول اللحوم التي تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم مثل النقانق المدخنة.
  • تناول مكملات البوتاسيوم ولكن بإشراف من الطبيب.
  • الإبتعاد عن تناول الأطعمة الجاهزة والتي تحتوي على نسبة عالية من الملح مثل ساندوتشات الشاورما والبرجر.
  • التخفيف من الأطعمة التي تحتوي على الملح مثل صويا الصوص والأجبان المصنعة والكاتشب وحبوب الإفطار وصلصة المعكرونة المركزة.
  • الإهتمام بقراءة الملصقات الغذائية التي توجد على المعلبات قبل تناولها بعناية والتي تبين نسبة الصوديوم بكل عبوة لأن هناك مكونات تتسبب في زيادة نسبة الأملاح بالجسم ولابد من الإمتناع عن تناولها.
إقرأ ايضاً :   علاج نزلات البرد للام المرضعة ونصائح وارشادات هامة

 أضرار تناول الملح بكثرة على الجسم

أشارت الدراسات الحديثة بأن إستهلاك الملح بنسبة كبيرة له آثار كبيرة ضارة على أنسجة الجسم والأعضاء بشكل عام ومن أهم الأمراض التي من الممكن أن تصيب الجسم إذا كان إزدادت كمية الملح به ما يلي:

علاج الاملاح
علاج الاملاح
  • زيادة خطر إصابة الشخص بسرطان المعدة والقرحة الشديدة.
  • زيادة الإصابة بهشاشة العظام لأن كثرة الملح بالجسم يعمل على زيادة تدفق المغنسيوم للبول فيقلل من تركيزه بالعظام بنسبة كبيرة ويكون من السهل كسره.
  • يعمل على زيادة وإرتفاع ضغط الدم وتناول الملح بكمية كبيرة تزيد نسبة الصوديوم بالدم فيحدث تضيق بالأوعية الدموية.
  • ينحبس الماء بالجسم ويصاب بما عرف بمرض الوذمة.
  • إرتفاع نسبة الصوديوم بالدم يعمل على زيادة سحب الماء من الخلايا مما يعرض الشخص للإصابة بالجفاف.
  • يؤثر على فيتامين د بالجسم ويقلل منه بنسبة كبيرة.
  • يزيد من العبء على الكلى وتتشكل الحصوات بسهولة مما يسبب ضرر بالشرايين أيضاً بالكلى ويقلل من قدرتها على العمل بصورة جيدة.
  • يتسبب في تضخم القلب وضعفه الشديد ويصبح أكثر عرضه للجلطات والسكتاتز
  • يحدث إضطراب في هرمونات الجسم والأعصاب ويزيد الشعور بالدوار.
  • يحدث شد بالعضلات ويصبح الشخص معرض للإصابة بالإكتئاب.
  • يصبح الجهاز العصبي في إضطراب مستمر مما يجعل هناك تقلص بالعضلات وبالهيكل العظمي.
  • إستهلاك نسبة كبيرة من الملح يؤثر على وظيفة البطانة الداخلية بالأوعية الدموية ويزيد من تصلب الشرايين.
  • يزيد من الإصابة بأمراض نقص المناعة والحساسية الشديدة.
  • يزيد من خطر الإصابة بالسمنة المفرطة بسبب كمية الملح الزائدة التي تعرض الشخص للرغبة الشديدة في تناول السكريات حتى يوازن بين الملح والسكر وإحتياجه لهما.
  • يحدث قصور بوظائف القلب بسبب إرتفاع ضغط الدم المستمر بسبب ذلك.
إقرأ ايضاً :   منوم طبيعي للكبار مهدئ للاعصاب .. تعرف علية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

المواد المنشورة في موقع موسوعة دار الطب هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. ويجب استشارة الطبيب