التخطي إلى المحتوى

علاج التهاب البول، التهاب البول هو مرض يصيب أي من مكوانت الجهاز البولي لدى الإنسان سواء كانت الكليتين أو المثانة أو الحالبين أو الإحليل، ويحدث التهاب البول بسبب الإصابة بعدوى بكتيرية توجد بصورة طبيعية بالجهاز الهضمي، لدى الإنسان حينما تنتقل من خلال الإحليل لتصيب بقية أجزاء الجهاز البولي، ويوجد عدد من العوامل التي تزيد من فرصة الإصابة بهذا المرض سوف نتعرف عليها معاً من خلال هذا المقال علي موسوعة دار الطب  وكيفية علاجه فتابعوا معنا.

علاج التهاب البول

يوجد نوعين من التهاب البول ولكل نوع أعراض خاصة بها، النوع الأول التهاب المسالك البولية الدنيا ويصيب المثانة والإحليل وأعراضه تكون لها علاقة بالبول نفسه مثل إزدياد رغبة المريض في التبول أو شعوره بعدم الراحة أثناء القيام بذلك، ورغبة شديدة لا تتحمل التأخير في التبول، والإحساس بعدم تفريغ البول بشكل كامل، وقد يكون هناك بعض قطرات من الدم بالبول ورائحتة تكون كريهة، فضلاً عن الشعور بألم بأسفل البطن لدى بعض الحالات، والنوع الثاني من التهاب البول هو التهاب المسالك البولية العليا وتصيب كل من الكليتين والحالبيين، ومن أهم أعراضه إرتفاع في درجة حرارة الجسم لتزيد عن 38 درجة، والإحساس بالألم أسفل الظهر وبالخصر والشعور بعدم الراحة، وقد يرافق ذلك الشعور برغبة في التقيؤ أو الغثيان لدى بعض الحالات.

أسباب الإصابة بالتهاب البول

  • عدم إجراء ختان للذكور.
  • تغير الهرمونات أثناء فترة الحمل.
  • الإصابة بحصوات بالكلى.
  • نقص مناعة الجسم.
  • تضخم البروستاتا لدى الرجال.
  • تنظيف المنطقة الحساسة من الخلف إلى الماء لدى النساء.
  • إستخدام أنواع معينة من حبوب منع الحمل.
  • عدم الإهتمام بالنظافة الشخصية.
إقرأ ايضاً :   اسباب البراز الأسود وطرق العلاج

اقرأ ايضا احتباس البول واسرع طرق علاجه

مضاعفات الإصابة بمرض التهاب البول

نادراً ما يحدث مضاعفات بعد الإصابة بمرض التهاب البول إذا تم علاجه بصورة صحيحة ولكن الإهمال في العلاج قد يعرض الشخص المريض للإصابة بعدد من المضاعفات ومن اهمها ما يلي:

  • الإصابة بشكل متكرر بإلتهاب البول فيما بعد خصوصاً لدى النساء اللاتي أصبن به أكثر من ثلاث مرات.
  • الإصابة بتسمم في الدم وهي من الأمور الخطيرة التي تحدث إذا لم يتم العلاج بشكل سليم.
  • قد يتسبب للحوامل في صغر حجم الجنين أو التعرضص للولادة المبكرة.
  • إلحاق ضرر كبير بالكلي مزمن.
  • التعرض للإصابة بتضيق شديد في الإحليل خصوصاً لدى الرجال.

علاج التهاب البول

يتم معالجة التهاب البول بطريقتين يتم إستخدامهما معاً وهما تناول المضادات الحيوية مع إتباع بعض الخطوات والعلاجات المنزلية وسوف نذكر لكم كل منهما بالتفصيل كما يلي:

  • العلاج الأول وهو تناول المضادات الحيوية ويعتبر علاج أساسي لالتهاب البول سواء كان من النوع الاول أو الثاني وحتى إن كان هناك مضاعفات، ويعتمد إختياره على عدة عوامل أهمها عمر وجنس المريض ونوع الإلتهاب ومن أهم هذه المضادات الحيوية: ليفوفلوكساسين، سيبروفلوكساسين، فوسومايسين، ترايميثوبريم.
إقرأ ايضاً :   علاج التهاب مجرى البول عند النساء وما هي أعراض الإصابة به وأسبابه

اقرأ ايضا علاج حصر البول بالقران

العلاج الثاني المكمل بجانب المضادات الحيوية الإهتمام بكل مما يلي:

  • تناول كمية كبيرة من الماء في اليوم بنا لا يقل عن ثمانية أكواب.
  • إستخدام عبوات بها ماء ساخن لتسكين الألم.
  • الإبتعاد عن تناول المشروبات الكحولية أو التي تحتوي على الكافيين أو الأطعمة التي تساعد على تهييج المعدة أو الأطعمة الحارة.
  • تناول أدوية مسكنة للألم ولكن تحت إشراف الطبيب.
  • تناول عصير التوت البري فهو يستخدم في محاربة التهاب البول.
  • الإبتعاد عن التدخين لأنه يعمل على تهييج المثانة كما يزيد من فرصة الإصابة بالأورام السرطانية بالمثانة.
  • إرتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن وفضفاضة.
  • تنظيف المنطقة الحساسة بطريقة صحيحة من الأمام للخلف.
  • القيام بتفريغ المثانة بإستمرار وعدم تأخير ذلك.
  • تناول مغلي الشعير ثلاث مرات باليوم.

ان كان لديكم اي سؤال حول الموضوع او ما يتعلق به لا تترددوا في طرحه بالتعلقيات بكل سهولة وسنقوم بالرد السريع عليكم ان شاء الله

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.