التخطي إلى المحتوى

علاج السخونة تعتبر مشكلة السخونية شائعة بين الكبار والصغار، حيث أنها تحدث بسبب العديد من الأمراض، كما أن عند إهمالها يسبب مضاعفات خاصة للأطفال ومن الممكن أن تسبب الوفاة، وبالتالي فإن السخونية تعتبر مصدر إزعاج وقلق للأهل الذين يحاربون من أجل سلامة أطفالهم وأولادهم، وبالتالي يجب معرفة الأسباب التي تؤدي إلى ذلك ومعرفة طرق الوقاية منها .

أسباب السخونية عند الأطفال

علاج السخونة

تعرض الطفل إلى العديد من الأمراض، وتكون ارتفاع درجة الحرارة أثر التهابات شديدة مثل الإصابة بفيروس الإنفلونزا أو الإصابة بالتهابات المجاري التنفسية العليا، أو حدوث التهاب في اللوزتين أو وجود التهاب في الأذن، أو وجود التهابات في الكلى والمسالك البولية، أو عند  ظهور طفح جلدي، أو عند إصابة الطفل بالحصبة والسعال الديكي، أو من الممكن عند تناول الطفل مطاعيم، أو عند ارتداء الطفل شي خفيف في الشتاء، لو لكثرة اللبس في الجو الحار، أو من الممكن إذا كان طفل رضيع يكون بسبب التسنين .

أسباب السخونية عند الكبار

-يمكن أن يصاب الإنسان البالغ بالسخونة بشكل عام، فمن الممكن أن يكون الشخص تعرض إلى مرض أدى إلى ذلك ومنها، الإصابة بالتهاب الحلق أو الإصابة بالإنفلونزا، أو التعرض إلى جلطة .
-إذا تعرض الشخص البالغ إلى مشاكل الأسنان، أو وجود مشاكل في اللثة .
-عند التعرض إلى أشعة الشمس مباشرة، أو عند التعرض إلى حر شديد .
-من الممكن ارتفاع درجة الحرارة للنساء أثناء الدورة الشهرية .

علاج السخونة

لا يمكن إهمال السخونة لأنها تؤدي إلى مضاعفات عديدة وخطيرة، ومن الممكن إن تؤدي إلى الوفاة، كما يوجد طريقة لعلاج الطب أو علاج بالطرق المنزلية ومن العلاج الطبي يجب استشارة الطبيب المختص من أجل تحديد السبب في تلك السخونة وإجراء بعض الفحوصات اللازمة من اجل إعطاء دواء يساعد على خفض درجة الحرارة والتخلص من المشكلة الأساسية .
يوجد طرق منزلية يمكن اتباعها واللجوء إليها منها وضع كمادات ماء بارد على القدمين أو الإبطين أو اليدين والفخذ، ولكن تجنب وضعها على الرأس حتى لا تسبب الأذى أو أخذ حمام دافئ، ومن الممكن استخدام بعض الأعشاب الطبيعية التي تساعد في خفض السخونية منها عشبة الريحان.

إقرأ ايضاً :   كل ماتريد معرفته عن قرحة المعدة

وذلك عن طريق وضع ملعقة منها مع الزنجبيل والعسل والماء ويتم تناوله من مرتين إلى 3 مرات يومياً، ويمكن استخدام خل التفاح في خفض درجة الحرارة بإضافة القليل منه على حمام الماء الدافئ، ثم نقع الجسم في الماء لمدة 10 دقائق فقط، ويمكن استخدام الثوم من خلال هرس القليل من القرنفل والثوم ونقعها في الماء الساخن، وتصفية الماء، ثم يتم شرب الماء مرتين في اليوم، كما يمكن استخدام الزبيب من خلال نقعه وشرب الماء تبعه مرتين في اليوم .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.