التخطي إلى المحتوى

علاج الكلف هو موضوع هام ويخص الكثير من الناس، حيث يعد الكلف من أكثر المشاكل انتشارا، وتزعج كل من يصاب بها، ولا سيما النساء، حيث أن ما يقرب من نسبة 90% من المصابين بالكلف هم من النساء، والكلف هو مشكلة تصيب الجلد، والوجه بصورة خاصة، حيث يظهر على هيئة بقع في البشرة، لها لون داكن، مصحوبة بتغير ملحوظ في لون البشرة، وعادة ما يحدث الكلف للنساء، خلال فترة الحمل، وخاصة في الأشهر المتوسطة، والأشهر الأخيرة من فترة الحمل.

أعراض الكلف

بالطبع قبل معرفة طرق علاج الكلف لا بد من معرفة أعراضه أولا، وبالتالي على أساس ظهور هذه الأعراض يتم البحث عن العلاج للتخلص من الكلف، ويظهر الكلف في الوجه، على هيئة بقع تتميز بلون داكن وغامق بالنسبة للون البشرة الطبيعي، ويكون الكلف عادة في الوجه، ونادرا ما يظهر في أماكن أخرى في الجسم، والجدير بالذكر أن الكلف لا يؤثر على صحة الإنسان، بل أن من يبحث عن علاج الكلف فهو يريد أن يتخلص من الشكل الغير مرغوب فيه، حيث أن الكلف حينما يظهر في الوجه، فقد يسبب توتر وقلق، وربما إحراج للمصاب به، فهو يصيب الأماكن التي تتعرض للشمس بصورة كبيرة، كالذقن، والأنف، والخدود، والرقبة، والجبين، والكتف.

أسباب الإصابة بالكلف

يتوقف علاج الكلف على ماهية الأسباب التي تسببه، ورغم ذلك تعد أسباب الإصابة بالكلفة مبهمة بعض الشيء، وغير واضحة بصورة كبيرة، ولكن هناك بعض الأسباب التي توصل لها العلماء والباحثون في مجال الأمراض الجلدية، ومن هذه الأسباب ما يلي :

  • تعاني العديد من النساء من الكلف في فترة الحمل، وخاصة في الشهور المتوسطة والأخيرة من الحمل، وذلك نتيجة حدوث زيادة إفراز بعض الهرمونات أثناء فترة الحمل، مما قد يسبب ظهور الكلف في بعض الأحيان.
  • حبوب منع الحمل، وموانع الحمل بصورة عامة، قد تكون سببا في الإصابة بالكلف، وذلك لاحتوائها على هرمونات مثل البروجسترون، والاستروجين.
  • الإصابة ببعض الأمراض في ما يخص إفراز الهرمونات، كالإصابة بالغدة الدرقية، وهو ما يحدث خلل في الهرمونات التي تفرزها الغدة الدرقية، وبنسبة معقولة تصيب الشخص بالكلف.
  • التعرض الدائم والمستمر لأشعة الشمس، ناهيك عن التأثيرات الأخرى التي تسببها أشعة الشمس حينما تتعرض للوجه وللجلد بصورة عامة، فإن كثرة التعرض لها يصيب الشخص بالكلف، نتيجة ما تحتويه من أشعة فوق بنفسجية، والتي تؤثر بدورها على خلايا البشرة المسؤولة عن عملية التصبغ.
  • هناك بعض العوامل النفسية، ولكنها لا تؤثر بنسبة كبيرة، ولكن لا بد من ذكرها، فالتوتر والخوف والقلق، والاكتئاب كذلك، من العوامل التي تزيد من إفراز بعض الهرمونات في الجسم، وبنسبة واضحة، تكون أحيانا هي السبب في ظهور الكلف.
  • أكدت عديد الدراسات أن الأشخاص الذين يتمتعون ببشرة سمراء، هو أكثر عرض للإصابة بالكلف، عن أصحاب البشرة البيضاء الفاتحة.
إقرأ ايضاً :   الشبرم - عشبة الشبرم فوائدها واهم استخداماتها

علاج الكلف

تتعدد الطرق التي تعالج الكلف، فعلى سبيل المثال، حينما تصاب المرأة بالكلف، نتيجة فترة الحمل، فيزول الكلف طبيعيا بعد الولادة بفترة قصيرة، وحينما يكون السبب هو استعمال بعض موانع الحمل، فيزول الكلف تدريجيا، بمجرد التوقف عن استعمال تلك الموانع، وتوقف تأثيرها، وكذلك يمكن أن يزول الكلف بمجرد الابتعاد عن التعرض للشمس وأشعتها، وذلك إن كان السبب هو التعرض لأشعة الشمس، فنسبة كبيرة يختفي الكلف بالتدريج.

أدوية من أجل علاج الكلف

وهناك عديد الأدوية والمراهم التي تستتخد للتخلص من الكلف، وأشهرها وأفضلها هو كريم الهيدروكينون، وهو الذي يقي من أخطار التعرض لأشعة الشمس، ويستخدم لتفتيح لون البشرة، والتخلص من أي بقع داكنة في البشرة، عن طريق تفتيحها، لتأخذ اللون الطبيعي للبشرة، كما أنه يضم مواد فعالة للوقاية والحماية من الأشعة الشمسية الضارة، لذا لن يصاب من يستخدم هذا الكريم بضرر، حينما يتعرض لأشعة الشمس، ولن يعود الكلف للظهور، في حال التعرض مرة أخرى لأشعة الشمس، ويفضل قبل الشروع في استخدام كرين الهيدروكونين، استشارة طبيب جلدي متخصص، ليحدد هل يمكن لهذا المريض استخدام هذا النوع من الكريم، دون أن يسبب حساسية، ففي بعض الأحيان حينما يتم استخدام هذا الكريم، أو غيره من بعض أنواع الكريمات، بطريقة غير صحيحة، يسبب مضاعفات، وتسوء الحالة، بدلا من أن تتحسن.

إقرأ ايضاً :   كونتراكتيوبكس جل Contractubex دواعى الاستعمال

علاج الكلف باستخدام الليزر

في بعض الحالات التي يكون الكلف فيها شبه مستعصي، ولا يقبل عديد الطرق للعلاج، فيكون الكلف قد ظهر بعمق في البشرة، فيمكن استخدام الليزر للتخلص من الكلف، وذلك حسب ما سيحدده الطبيب المتباع مع الحالة، وعلى الرغم من ذلك فهي طريقة ليست نهائية، وليست هي أفضل الطرق لعلاج الكلف، فأحيانا تظهر نتائج مؤقتة، ويكون التحسن مؤقت، وربنا يرجع الكلف للظهور مرة أخرى، في حال تعرض المصاب للشمس، أو تعرضه لأي من الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بالكلف.

علاج الكلف باستخدام الأعشاب

هناك عديد الطرق والوصفات الطبيعية، والتي يتم تحضيرها منزليا واستخدامها للتخلص النهائي من مشكلة الكلف، وإليك بعض هذه الطرق.

الليمون الحامض

يتم ذلك عن طريق تقطيع ليمونة كبيرة، وعصرها في وعاء، ويضاف إليها ملعقة كبيرة من عسل النحل، ويقلب المزيج جيدا، حتى يصبح متجانس بصورة كبيرة، ثم يتم وضع هذا الخليط على البشرة، لمدة ربع ساعة، ثم يزال بعدها من على الوجه، عن طريق غسل الوجه وتدليكه بماء فاتر، ويتم استخدام وتكرار هذه الطريقة مرة أو مرتين يوميا، حتى تظهر نتائج ملحوظة، حيث أن الليمون يملك خصائص تساعد في تبييض وتفتيح الجلد بصورة عامة، وعسل النحل يعد مرطب جيد للبشرة، والمزيج بينهما، يفتح ويرطب البشرة، ويساعد في التخلص من الكلف بصورة نهائية.

قشر البرتقال من أجل علاج الكلف

يتم تحضير قشر برتقالة كبيرة، وعصير ليمونة صغيرة، وملعقة صغيرة من عسل النحل، ومثلها من الحليب، ويتم طحن قشر البرتقالة جيدا، حتى يكون على شكل بودرة، ويترك قليلا حتى يجف، ثم يضاف باقي المكونات “العسل- الحليب- عصير الليمون”، إلى بودرة قشر البرتقالة، وتخلط جميع المكونات مع بعضها جيدا، ثم يتم دهن المناطق المصابة بالكلف، سواء في الوجه، أو في أي منطقة من الجسم، بهذا المعجون الذي تم تحضيره، ويترك على المنطقة المصابة لمدة 20 دقيقة، ويتم إزالته بعد المدة المحددة، عن طريق غسل الوجه جيدا بالماء العادي، وتكرر هذه الطريقة ثلاث مرات اسبوعيا، وستظهر نتائج جيدة بعد اسبوعين على الأقل.

إقرأ ايضاً :   دواء تورفاست Torfast أقراص لعلاج زيادة الكوليسترول

الموز لعلاج الكلف

يعد الموز من طرق علاج علاج الكلف حيث أنه يفيد في التخلص من الكلف وتقشير البشرة، ويتم ذلك عن طريق تحضير نصف موزة مقشرة، مع ملعقة حليب صغيرة، وربع ملعقة عسل نحل، ويتم هرس الموز جيدا، مع إضافة اللبن والعسل، ويتم عمل خليط متجانس كليا، ثم يوضع على منطقة وجود الكلف، لمدة لا تزيد عن نصف ساعة، ويغسل بعدها الوجه أو المنطقة المصابة، بماء ساخن قليلا، وتكرر الوصفة مرتين في الاسبوع، وتظهر نتائج مبهرة بعد مرور 3 اسابيع.

اقرأ أيضا : الاستسقاء .. أسبابه وأعراضه وعلاجه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.