التخطي إلى المحتوى

نزول الدم بعد العلاقة الزوجية هناك الكثير من المشاكل الشائعة بين الأزواج وهي مشكله نزول بعض قطرات الدم بعد العلاقة الزوجية والتي قد يصحبها في بعض الأحيان بعض الألم، ويجب العلم بأن هناك العديد من الأسباب التي تسبب ذلك فلا داعي للقلق والتوتر وتوقع أسوأ احتمالات ممكنه فكل ما عليكم هو التوجه إلي طبيب مختص واستشارته في الأمر وعمل الفحوصات الطبية لمعرفة سبب نزول الدم بعد العلاقة الزوجية.

نزول الدم بعد العلاقة الزوجية

نزول الدم بعد العلاقة الزوجية

نزول الدم بعد العلاقة الزوجية أثناء الحمل : العلاقة الزوجية أثناء الحمل من الأمور الطبيعية التي تحدث بين كل الأزواج وذلك إذا كان الحمل طبيعياً ففي الغالب لا تحدث أي مضاعفات للزوجة ولكن هناك بعض الحالات الاستثنائية التي تتعرض فيها الزوجة إلى نزول الدم بعد العلاقة الزوجية أثناء فترة الحمل وفسر الأطباء السبب في ذلك إلى زيادة تدفق الدم في منطقة الحوض .

مما يسفر عن نزول الدم بعد العلاقة الزوجية وذلك لأن الأوعية الدموية الموجودة بالرحم وبالتحديد عند منطقة عنق الرحم تبدو ممتلئة مما يسفر عن نزول الدم عند العلاقة الزوجية، لذلك يجب على الحامل أن تتوخي الحذر وتوفر الراحة للجسم والبطن والظهر أثناء العلاقة الزوجية وعلى وجه التحديد أن كانت المرأة في شهورها الأولى من الحمل.

نزول الدم بعد تركيب اللولب :

يؤكد كبار الأطباء أن تركيب اللولب لا يؤثر على مسار العلاقة الزوجية بين الزوجين ولا يتسبب في نزول الدم، وإذا حدث بعض النزيف فربما يكون هناك سبب آخر أدى لحدوث هذا الأمر فمثلاً قد يكون الخطأ في تركيب اللولب مثلاً وهنا يجب مراجعة الطبيب على الفور لمعرفة السبب الرئيسي لحدوث ذلك الأمر.

إقرأ ايضاً :   حقن الميزوثيرابي وكيفية استخدامها في عمليات التجميل

على الجانب الآخر، يمكن أن يصحب القذف عند الرجال خروج لبعض قطرات الدم وهو الأمر الذي يتوجب الاستشارة الطبية لمعرفة السبب الرئيسي لذلك، وفيما يلي نتعرف على أسباب نزول الدم بعد العلاقة الزوجية.

أسباب نزول الدم بعد العلاقة الزوجية

في البداية، لا يجب إهمال هذا الأمر على الإطلاق لأنه بمكن أن يشكل خطراً بالغاً على صحتك، وإليكم بعض الأسباب :

  • يمكن أن يكون السبب الرئيسي في ذلك هو سرطان عنق الرحم، ولكن هذا سبب نادر الحدوث فيجب عليك الخضوع للفحوصات اللازمة للتأكد من وجود هذا المرض من عدمه، كما يجب إجراء الفحوصات الروتينية من حين لآخر للتأكد من عدم وجود هذا المرض.
  • انشطار عنق الرحم الخارجي يمكن أن يكون سبباً في نزول الدم بعد العلاقة الزوجية، وذلك بسبب حدوث بعض التغييرات الفيزيولوجية في منطقة عنق الرحم.
  • حدوث التهابات في منطقة عنق الرحم.
  • تواجد بعض الزوائد اللحمية في منطقة عنق الرحم.
  • وجود بعض الأمراض الجنسية التي يسفر عنها نزول قرات الدم بعد العلاقة الزوجية.
  • معاناة الزوج من بعض الأمراض الجنسية التي يسفر عنها نزول الدم.
  • حدوث العلاقة الزوجية في عمر مبكر للمرأة أو في الأيام الأولى للحمل يمكن أن يسفر عنه نزول لبعض قطرات الدم وذلك لعدم اكتمال نمو عنق الرحم بالنسبة للتكوين أما للحامل فيمكن أن يكون بسبب تغيرات طرأت علي الرحم
  • تناول حبوب منع الحمل لأكثر من اربع سنوات مما يسبب حدوث تغييرات في عنق الرحم.
  • الإصابة بالالتهابات الحادة.
  • يمكن أن يسفر عن نقص هرمون البروجسترون نزول بعض قطرات الدم بعد العلاقة الجنسية.
إقرأ ايضاً :   علاج البواسير بالاعشاب

وعلاج هذه الأسباب يكون بالذهاب للطبيب المعالج علي الفور لتلقي العلاج المناسب لحالتك بعد تحديد السبب.

بالنسبة للرجال :

يرجع سبب خروج الدم مع القذف إلي الآتي :

  • حدوث الالتهابات في البروستاتا أو وجود بعض الجروح أو الاحتقان في المجاري البولية.
  • تلوث الأعضاء التناسلية للرجل والإسراف في فعل العادة السرية يمكن أن يكون سبباً رئيسياً لذلك.

ويجب الرجوع للطبيب المعالج لمعرفة السبب الرئيسي لنزول الدم بعد العلاقة الزوجية عند أي من الزوجين حتى يتم اتخاذ الاحتياطات المناسبة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.