التخطي إلى المحتوى

نظام غذائي لزيادة الوزن هو موضوع هذا المقال، حيث يعاني الكثير من مشاكل الوزن، فالبعض يعاني من السمنة، ويحاول بأقصى الطرق أن ينقص في وزنه، ليصل للوزن السليم والمثالي، والبعض يعاني من مشكلة النحافة، ويريد أن يزيد في الوزن، للتخلص من النحافة، والوصول للوزن المثالي السليم، والمشترك بين النوعين، هو الرغبة في الوصول للوزن المثالي، الذي صعب أن يثبت عليه أحد، فقد تزيد عنه قليلا، أو تقل عنه قليلا، ولكن ستشعر بالرضا حينما تجد جسدك متناسق ورشيق، وسنتحدث بصورة خاصة على مشكلة النحافة وكيفية حلها عن طريق نظام غذائي لزيادة الوزن بسرعة.

مشكلة النحافة وزيادة الوزن

يعتقد البعض أن النحافة ليست مشكلة، وأن السمنة فقط هي المشكلة التي يجب إيجاد حل سريع لها، ولكن النحافة مشكلة تماثل وتكافئ مشكلة السمنة تماما، فمن يعاني منها يعاني من الضعف، ونقص كميات كبيرة من الغذاء، ويكون معرضا للإصابة بالأمراض، كما هو الحال في السمنة، ولحل هذه المشكلة يجب اتباع نظام غذائي، وليس أي نظام بإمكانه حل مشكلة النحافة، أو حتى مشكلة السمنة، ولكن لا بد أن يكون نظام غذائيا متكاملا، يعطي الجسم كافة المواد التي يحتاجها، وعلى الطبيب الذي يضع مثل هذه الأنظمة، فحص حالة الشخص النحيث أو السمين، من خلال بعض الفحوصات كفحوصات الدم والغدد والسكر والهرمونات، وعلى نتائج هذه الفحوصات يتم وضع النظام الغذائي الذي يتناسب مع الحالة، ويحقق النتيجة المنشودة دون إلحاق أي ضرر بمن يتبع هذا النظام الغذائي، ولذا سنعرض نظام غذائي لزيادة الوزن يتناسب مع الجميع، ويحقق نتائج فعالة في أغلب الحالات، عن طريق زيادة الوزن بصورة ملحوظة وسريعة.

إقرأ ايضاً :   علاج حصوة المرارة بالأعشاب

نظام غذائي لزيادة الوزن

  1. عند الاستيقاظ من النوم صباحا يتم شرب نصف كوب ماء، محلى بملعقتين من عسل النحل، ثم بعد ذلك تناول عدد 2 بيضة مقلية بالسمن، مع قطعتي جبن كامل الدسم، مع رغيف عيش أبيض، مع كوب من الحليب كامل الدسم أيضا، بجانب بعض الفاكهة، مثل الفواكه المجففة، والبلح، والموز، والمانجو.
  2. ثم بعد وجبة الإفطار بساعتين على الأقل، يتم تناول وجبة خفيفة تتكون من كوب عصير محلى بملعقة سكر، مع قطعة جبن كامل الدسم، مع رغيف خبز بقطعة من المربى.
  3. وتكون وجبة الغذاء بعد ثلاث ساعات من الوجبة الخفيفة، وهي عبارة عن طب من الأزر، أو طبق مكرونة، بكمية معقولة ” 10 ملاعق”، مع قطعتين من “اللحم – السمك – الدجاج – الديك الرومي”، مع طبق سلطة كبير، والتحليه بكوب عصير مثل الذي كان في الوجبة الخفيفة بعد الإفطار.
  4. وهناك وجبة خفيفة أيضا تفصل بين الغذاء والعشاء، وهي عبارة عن كوب من الحليب، كالعادة حليب كامل الدسم، مع نوع من التسالي أو الحلويات، كالكيك، أو ما شابه، مع حبة فاكهة.
  5. وفي وجبة العشاء والتي يجب أن تكون مبكرا بعض الشيء عن موعد الخلود للنوم، يتم تناول رغيفين من الخبز مع كمية ليست بالكثيرة من ” الجبن أو المربى أو الحلاوة الطحينية “، مع كوب لبن كامل الدسم، بجانب حبة فاكهة، أو 5 حبات من التمر المجفف.
إقرأ ايضاً :   علاج النسيان

ينصح بجعل على الأقل ساعتين بين الوجبة الأساسية والوجبة الخفيفة، كما ينصح بإضافة بعض الزيوت إلى الطعام مثل زيت الزيتون وجوز الهند، بجانب إضافة المايونيز أيضا في وجبتي الغذاء والعشاء، ويمكن استخدام فاتح للشهية، أو مكملات غذائية بروتينية.

في الحالات التي لا ينفع معها هذا النظام الغذائي، فيجب أن تتجه لطبيب متخصص، لأنه قد تكون مصابة ببعض الديدان التي تتغذى على الطعام ولا يستفيد الجسم منه إلا بالقليل.

اقرأ أيضا :  رجيم دكتور ماجد زيتون و علاج الزغطة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.