التخطي إلى المحتوى

حساسية الصدر وأسبابها وكيفية علاجها والوقاية منها ، من أهم أسباب حساسية الصدر هي تغيير المناخ وتقلبات الطقس منها الرياح وكثرة الأتربة، وهذا مثير للحساسية ومن تقلبات الجو يكثر بها الفيروسات والميكروبات التي تثير وتكثر من حساسية الصدر، وأيضا كثرة الأتربة الموجودة بالمنازل فهو يكثر من الحساسية وخاصة حساسية الصدر، وأيضا الأتربة الموجودة بالفراش وهناك أبحاث وأقاويل بأن الحساسية وخاصة حساسية الصدر يدخل بها العامل الوراثي على الأكثر. قدمنا من قبل العديد من الهامة عن حساسية الصدر على موقعنا دار الطب ، من امثلتها علاج الحساسية الصدرية والكحة ، واليوم موعدنا مع مقال جديد بعنوان حساسية الصدر وأسبابها وكيفية علاجها والوقاية منها.

حساسية الصدر

حساسية الصدر وأسبابها وكيفية علاجها والوقاية منها
حساسية الصدر وأسبابها وكيفية علاجها والوقاية منها

وهذا المرض يعانى منه الكثير على مستوى العالم وعلى الأكثر العامل الوراثي حيث يكون له تاريخ عائلي ومن ظواهر المرض أن يكون له ضيق في النفس والشعب الهوائية بالرئة وهذا من المؤثرات الخارجية والأتربة المتعلقة بالجو ومن أهم أسباب تلك المرض أيضا هي الفيروسات وكثرة انتشارها والزحام الشديد والاختلاط مع البشر وخاصة الأطفال.

اقرأ : حساسية الاسنان وعلاجها

أعراض الإصابة بمرض حساسية الصدر

تختلف من شخص لآخر ومنها الأعراض وهى صعوبة التنفس وبها ينقبض العضلات التي حول القصبة الهوائية وضيق أيضا في مجرى الهواء الذي يمنع التدفق الطبيعي للهواء، ومن الأعراض أيضا أهمها السعال من أهم الأشياء الخاصة بالحساسية وهذا يكثر في الليل وعند الفجر وكثرة المخاط من الأنف، وهناك أيضا شرجه وأزيز في الصدر وكثرة النزلات الصدرية ونزلات البرد وضيق الجهاز التنفسي وعند استمرار السعال لمدة كبيره عن أسبوعين.

كيفية علاج حساسية الصدر

كيفية علاج حساسية الصدر
كيفية علاج حساسية الصدر

بداية خطوات العلاج هي السيطرة على الأسباب التي ينتج عنها الحساسية وكيفية السيطرة عليها ويمكن من خلالها علاج النوبات البسيطة، وهذا باستخدام موسعات الشعب الهوائية ويمكن اللجوء للاستشارة الطبية وتناول العلاج المناسب لهذه الحالة وهناك أنواع من الحالات منها الحساسية الصدرية متقطعة وهناك حالات خفيفة وحالة أخرى مزمنة وهذه لها حالات أعراض حادة.

إقرأ ايضاً :   رائحة الفم الكريهة عند الأطفال اسبابها وعلاجها

اقرأ ايضاً : علاج حساسية الجلد

مقاومة مرض حساسية الصدر

وهذه الحالات يمكن تقسيمها إلى أدويه التي تعمل على السيطرة وتعالج نوبات الحساسية الحادة وتعمل على توسيع الشعب ومجرى التنفس وعن طريق ارتخاء العضلات، وأهملها القصبة الهوائية ونوبات السعال الشديد والحساسية المفرطة وهناك أيضا أدويه طويلة الأمد عند الحساسية المزمنة عن طريق الاستنشاق عن طريق الفم ومنع حدوث هذه النوبات الشديدة من الحساسية، ومن أهمها أيضا أن معظم الأدوية التي تعطى لمصاب الحساسية هي الاستنشاق أو البخاخات فلها دور فعال في التخلص من الحساسية ولكن يجب تناول هذه الأدوات بطريقه سليمة.

كيفية الوقاية من مرض الحساسية بالصدر

كيفية الوقاية من مرض الحساسية بالصدر
كيفية الوقاية من مرض الحساسية بالصدر

تجدر الإشارة بأن العلاج لا يقتصر على الأدوية فقط بل على التشخيص أهم شيء ثم معرفة سبب هذه الحساسية والابتعاد عن السبب في ذلك ومقاومته بكل الطرق وإتباع التعليمات التي تصدر من الأطباء للوقاية من الحساسية الصدرية.

ومن الوقاية من هذه الأمراض هي التخلص من التراب ويمنع أيضا الخروج من المنزل أثناء العواصف والأتربة ويتم غلق النوافذ في المنزل ويمكن التخلص من الريش أو شعر الحيوانات مثل الكلاب والقطط وتنظيف المنزل من الأتربة وأثرها، ويمكن أيضا إزالة حشرات الفراش ومقاومتها وخروج الفراش في الشمس وان تكون معظم الأغطية مصنوعة من القطن.

إقرأ ايضاً :   علاج حساسية الصدرية عند الاطفال بالاعشاب

ومن أهمها أيضا الإبتعاد عن دخان السجاير والشيشة ودخان الناتج عن الفحم، وأيضا الروائح النفاذة منها الطلاء وعوادم السيارات ومداخن المصانع والملوثات ومداخن المصانع والأتربة الموجودة خارج المنزل أو داخله، وعدم الخروج أثناء العواصف والأتربة والحرص الشديد على غسل الأيدي باستمرار، وأيضا الزيوت العطرية في المنازل يسبب الحساسية أيضا وأدوية الحساسية والروماتيزم، وهناك أنواع هامه أيضا منها المسكنات التي تؤخذ بكميات كبيره، ومن المعروف أن هناك أسباب مهمة للتخلص من الحساسية هو الرضاعة الطبيعية وأيضا المضادات الحيوية لها تأثير فعال في ذلك.

اقرأ ايضا علاج حساسية الصدرية عند الاطفال بالاعشاب مجرب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.