التخطي إلى المحتوى

اللبن الجاموسى للرضع سوف نتعرف على القمية الغذائية المتوفرة فية حيث يعد حليب الجاموس من أكثر أنواع الألبان المفيدة للإنسان حيث يعتبر من أول أنواع الأطعمة التي يتم تقديمها للأطفال المولدين حديثًا كما يتميز أيضًا حليب الجاموس بإحتوائه على العديد من العناصر الغذائية المهمة للإنسان ويتم الحصول عليه في الغالب من كل من البقر والماعز والجاموس.

ويتميز حليب الجاموس بخاصة العديدة التي جعلته مناسب لصناعة الكثير من منتجات الألبان المختلفة كالكريمة والبوظة والجبن وكذلك الكثير من أنواع الجبن المختلفة وسوف نتناول من خلال هذا المقال فوائد حليب الجاموس العديدة للأطفال الرضع وكيفية إستخدامه لهم أيضًا.

اللبن الجاموسى للرضع

يتميز حليب الجاموس أنه يحتوي على نسبة كبيرة من الدهون مقارنة بباقي أنواع الحليب الأخرى كما يتميز أيضًا بإحتوائه على العديد من البروتينات المختلفة والمواد الصلبة كما يحتوي على كمية كبيرة من الكالسيوم والماغنسيوم والفسفور وذلك بنسبة أكبر من النسب التى توجد فى حليب البقر وحليب الماعز أيضًا، كما يتميز بأنه لا يحتوى على البيتا كاروتين التى توجد فى حليب البقر.

حليب الجاموس للأطفال الرضع 

لقد شاع إستخدام حليب الجاموس للأطفال الرضع عند الكثير من الأفراد ويتم ذلك عقب أن يتم غليه وتبريده بعد ذلك والتخلص من طبقة الدهون التي توجد به والتى تزيد من دسمه حيث يتم إعطاء حليب الجاموس للأطفال الرضع عقب أن يتم تخفيفه.

مزايا اللبن الجاموسي للرضع

ويتميز حليب الجاموس بأنه ذات فوائد عديدة تجعله أفضل من حليب البقر للأطفال الرضع ولعل من أهم المميزات التي تتوفر به:

  • الدهون التي توجد في حليب الجاموس أفضل بكثير من الدهون التي توجد في لحم البقر وخاصة من ناحية الامتصاص.
  • يتميز حليب الرضع بانخفاض تركيز كل من الصوديوم والبوتاسيوم واليوريا والكلوريد في حليب الجاموس.
  • تعد كل من كمية الكوليسترول الحر والكلى الذى يوجد فى حليب الجاموس ذات قيمة غذائية مفيدة مقارنة بالكمية التى توجد فى حليب الأبقار.

يحتوي حليب الجاموس على نسبة أكبر من الجلوبيولينات المناعية وذلك  مقارنة بالكمية التى توجد فى حليب الأبقار والتى توجد أيضًا فى كل من حليب الماعز والأغنام ومن المعروف أن الغلوبيولينات تلعب دور وعامل مهم جدًا فى تقوية الجهاز المناعي عند الأطفال الرضع وحمايتهم من خطر التعرض للكثير من الأمراض المختلفة.

اللبن الجاموسى للرضع
اللبن الجاموسى للرضع

شروط إستخدام الحليب الجاموسي للأطفال الرضع 

نظرًا للفوائد العديدة التي يمثلها حليب الجاموس للإنسان وخاصة للأطفال الرضع فقد يتسائل الكثير من الآباء والأمهات عن طرق استعماله للأطفال فى سن صغير حيث من الملاحظ أن الكثير من الدراسات والأبحاث العلمية أثبتت مدى أمان إستعمال هذا الحليب للأطفال وذلك عقب أن يتم غليه بطريقة جيدة وتبريده وتخفيفه وتقديمه للأطفال بعد ذلك ولكن يجب مراعاة هذه التعليمات الآتية:

  • يجب التأكد فى البداية على أن حليب الأم يظل هو الأفضل للأطفال الرضع ولكن فى حالة عدم توفر حليب الأم بمقدار كاف فمن الممكن أن نستخدم الحليب الجاموسى وذلك إما يكون مجفف أو بودرة.
  • فى حالة عدم توفر الحليب الجاموسى البودرة من الممكن أن يتم تقديم الحليب المجفف للأطفال الرضع الأقل من سنة مع ضرورة أن يتم تخفيفه بحوالي نصف كوب من الماء.
  • ضرورة أن يتم غلى اللبن بطريقة جيدة قبل أن يتم إضافة الماء له.
  • بعد مرور سنة من الممكن أن يتم تقديم اللبن الجاموسي للأطفال الرضع بدون أن يتم تخفيفه بالماء.
  • يجب العلم أن اللبن الذى يكون مبستر أفضل بكثير من اللبن المغلى.

إقرأ ايضاً :   علاج تشوهات الحيوان المنوي وما هي أسباب هذه التشوهات

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.