التخطي إلى المحتوى

تحليل cea هو من تحاليل دلالات الأورام ويتم الخضوع له لمعرفة مدى وجود سرطان في الرئتين، أو سرطان في الثدي، أو سرطان في القولون، أو المستقيم، ويتم فحص في هذا التحليل نسبة البروتين المستضد السرطاني الجنيني في الدم، وهذا البروتين يوجد بصورة طبيعية في الأمعاء لدى الأجنة وتقل نسبته في الدم بعد الولادة، تابعوا معنا في هذا المقال حتى تتعرفوا على معلومات أكثر.

أهمية تحليل  CEA

تكمن أهمية هذا التحليل في أنه لابد أن يخضع له الشخص المصاب بأورام سرطانية من النوع الخبيث وخصوصاً من لديهم سرطان في الجهاز الهضمي، ونسبة هذا الهرمون ترتفع في بعض الأحيان ويتم الكشف عن ذلك حينما يتم فحص المستوى الخاص به في الدم.

وهناك نتائج تظهر كاذبة لهذا التحليل وخصوصاً للأشخاص المصابين بمرض التهاب القولون، أو المدخنين، لذلك لا يجب الخضوع لهذا التحليل على الإطلاق من أجل التشخيص فقط بل لابد من وجود أي دليل أو مؤشر لوجود الورم في الأساس، وهو إختبار غير حساس ولا يعتبر نوعي أيضاً وحالياً يقتصر تحليل  CEA على متابعة مرضى سرطان البنكرياس والقولون.

تحذيرات بشأن تحليل  CEA

  • إذا حدث نزيف دموي أسفل الجلد مكان أخذ الدم أثناء الفحص لابد من وضع قطعة من الثلج على المكان فوراً.
  • في حالة الحمل أو الرضاعة الطبيعية لا يوجد مشكلة في الخضوع لهذا التحليل.
  • بالنسبة للرضع والأطفال الصغار قد تكون نسبة التحليل مرتفعة جداً لديهم.
  • بالنسبة للأدوية التي تؤثر على نتائج هذا التحليل من أهمها الهيبارين فقد تظهر النتيجة غير دقيقة ولابد حينها من الخضوع مرة أخرى له مع عدم تناول الدواء في نفس التوقيت.
  • نتائج التحليل بالنسبة إلى الرجال أو النساء أو الأطفال التي تكون سليمة تظهر سلبية.
  • حينما تظهر النتائج مرتفعة يكون الشخص مصاب بمرض من الأمراض التالية: سرطان الرئة، سرطان الثدي، سرطان القولون، سرطان البنكرياس، سرطان الغدة الدرقية، الإصابة بمرض التهاب الأمعاء، فشل في أداء الكلى للوظائف الأساسية، قرحة في الجهاز الهضمي، أو أي مشكلة في الكبد مثل التشمع أو الالتهابات.
إقرأ ايضاً :   علاج جحوظ العين

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.