التخطي إلى المحتوى
علاج برد المعدة
علاج برد المعدة

علاج برد المعدة يستخدم مصطلح علاج برد المعدة كتعبير عن التهاب المعدة والأمعاء، ويوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة به، ولكن العدوى الفيروسية من أكثر الأسباب الشائعة المسببة لهذا الالتهاب، يحدث هذا المرض بكثرة خاصة في فصل الشتاء، ولكن هذا المرض ليس مرض واحد بل عدة أمراض متجمعة، بلا هناك عدة فيروسات تؤدي إلى الإصابة به مثل النورو فيروس، الروتا فيروس، الادينو فيروس .

علاج برد المعدة

علاج برد المعدة

أولاً :- أسباب برد المعدة : يتعرض العديد من الأشخاص بالإصابة ببرد المعدة، فالكبار والصغار يمكنهم أن يصاب ببرد المعدة، ويوجد أسباب عديدة للإصابة بهذا المرض منها :

-عدم غسل اليدين بعد استخدام المرحاض، أو بعد تغيير حفاظة الأطفال، وبالتالي غسل اليدين عامة من أهم أسباب الوقاية من أي مرض معدي، ولذلك يجب غسل اليدين دائما بحرص خاصة قبل تناول الطعام، هذا الأمر هام للغاية، للوقاية من الأمراض .

-من أسباب الإصابة بالمرض تناول طعام ملوث أو غير معروف مصدره، أو الغير مطهو بطريقة صحيحة، لأن الطعام الملوث يحتوى على العديد من الجراثيم والفيروسات التي من الممكن تسبب انتقال العدوى للشخص، وكذلك عند طهو الطعام في درجة حرارة جيدة يساعد على قتل الكائنات الدقيقة، وبالتالي الوقاية من الأمراض .

إقرأ ايضاً :   فوائد قشر الموز

-تناول الماء الملوث يسبب برد في المعدة .

-عند التعامل مع الأشخاص المصابين بالفيروس يتم الاصابة برد المعدة لأن هذا يؤدي إلى انتقال الفيروس الذي يسبب المرض للأشخاص السليمين .

أعراض برد المعدة :

-ارتفاع في درجة الحرارة .

-الشعور بالغثيان .

-الشعور بالتقيؤ باستمرار .

-حدوث ألم في منطقة البطن وتشنجات .

-صداع .

-الشعور بألم في العضلات .

-إسهال مائي، في الطبيعة لا يحدث الإسهال المصحوب بالدم، ولكن إذا صاحبه دم فذلك يعنى ان هناك التهاب شديد ويحتاج إلى رعاية طبية .

تشخيص برد المعدة :

برد المعدة أو التهاب المعدة يتم تشخيصه عادة من خلال الأعراض التي يعاني منها المريض، والمدة التي تعرض فيها المريض، ومتى بدأت وكيف بدأت، ثم الفحص السريري للمريض، ويمكن للتأكد من تشخيص برد المعدة عن طريق عمل فحص البراز لمعرفة نوع الكائن الدقيق المسبب لالتهاب المعدة لتحديد العلاج المناسب، لان إذا كان السبب في برد المعدة فيروساً فلا حاجة إلى مضاد حيوي، وإذا كان السبب بكتيريا فيجب تناول المريض مضاد حيوي .

كيفية علاج برد المعدة :

يفقد الجسم الكثير من السوائل  عند الإصابة ببرد المعدة لأن الإسهال من الأعراض  التي يعانى منه المريض، ولذلك يجب تعويض الفاقد من السوائل من خلال تزويد المرضى وسوائل عن طريق الوريد، كما أن الخطوة الأولى في العلاج إعادة السوائل التي تم فقدها، ومن الممكن عدم تناول أدوية من خلال التعويض بالسوائل، وسوف تختفي أعراض المرض من تلقاء نفسها، كما يمكن تناول الأدوية للتخفيف من حدته مثل دواء بروميثازين، حيث أنه عند تناول مضاد حيوي في حالة برد المعدة الفيروسي فلا يحتاج إلى ذلك، ولكن في حالة برد المعدة البكتيري يجب تناول مضاد حيوي ويجب استشارة الطبيب أو الصيدلي.

إقرأ ايضاً :   افضل علاج للقولون العصبي مجرب

الوقاية من برد المعدة :

للوقاية من الإصابة ببرد المعدة هناك عدة طرق يمكن اتباعها، ومن هذه الطرق ما يلي :-

-يتم غسل اليدين باستمرار خاصة قبل استخدام المرحاض، أو تغيير الحفاظات للأطفال، وقبل تناول الطعام عن طريق غسل اليدين بالصابون وليس بالماء فقط، وذلك لقتل الجراثيم والبكتيريا التي تسبب برد في المعدة .

-يجب الابتعاد عن الأشخاص المصابين بفيروس برد المعدة، وعدم استخدام مرحاض أحد الأشخاص المصابين، وعدم استعمالهم حاجاتهم الشخصية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

المواد المنشورة في موقع موسوعة دار الطب هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. ويجب استشارة الطبيب