التخطي إلى المحتوى
علاج نزلات البرد للام المرضعة ونصائح وارشادات هامة
علاج نزلات البرد للام المرضعة

علاج نزلات البرد للام المرضعة هي مشكلة تؤرق كل بيت به طفل حديث، وخاصة فى فصل الشتاء، بسبب خوف الأم على صحتها من تأثير العلاج الكيميائى، والخوف الأكبر على رضيعها من عدوته خلال عملية الرضاعة، وسنحاول جاهدين على تقديم لكى الحلول البسيطة لعلاج نزلات البرد للأم المرضعة.

من المعروف أن تناول الأدوية الطبية بطريقة عشوائية يؤثر على مخزون لبن الأم بالسلب، لذلك يجب عليك التوقف عن تناولها تماما، إلا بأمر مباشر من الطبيب.

علاج نزلات البرد للام المرضعة

المستحب تناوله عند إصابة الأم بنزلات البرد:-

  • يفضل أن تركز الأم على الطعام الصحى والبعد عن الأطعمة المجهدة للمعدة.
  • شرب كميات كبيرة من المشروبات الساخنة مثل (مشروب البابونج- مشروب زهرة القنفذية)
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سى مثل الجوافة البرتقال والإكثار من وضع الليمون على الأطعمة.
  • البعد عن السكر الأبيض وتعويضه بعسل النحل.
  • غسل الأنف باستمرار بمحلول السالين.
  • تناول الأطعمة الغنية بالزنك بكميات كبيرة.
  • تناول الثوم بكميات كبيرة لأنه يعمل كمضاد حيوى طبيعى.
إقرأ ايضاً :   كونجيستال Congestal استخداماته واثاره الجانبية
علاج نزلات البرد للام المرضعة
علاج نزلات البرد للام المرضعة

وصفات علاج نزلات البرد للام المرضعة

يفضل زيارة المصابة بالبرد للطبيب لأخذ العلاج المناسب، ولكن فى حالة الإصابة البسيطة عليك بإتباع الأتى:-

  • تناول بعض المشروبات الدافئة مثل مشروب النعناع ومشروب الليمون المحلى بعسل النحل.
  • الراحة التامة للأم ومحاولة الإسترخاء لأطول فترة ممكنة.
  • تناول المشروبات الساخنة والمحتوية على البروتينات بكميات كبيرة مثل (شربة الدجاج- وشربة الخضراوات).
  • لعلاج الكحة يمكنك شرب مغلى ورق الجوافة، أو استخدام نقاط دواء الأمبروكسول وذلك بوضع 4نقاط فى كوب متوسط من الماء، ويتم تكرير ذلك 3 مرات يوميا.
  • تناول أقراص الإستحلاب البرادورال والتى تتميز بتأثيرها المناسب على الأم المرضعة.

يمكن للأم أن ترضع طفلها فاللبن لا يتأثر على الإطلاق بنزلات البرد التى تحدث للأم، لكن من الممكن أن تحدث العدوى نتيجة ما يلى:-

  • إنتقال رزاز العطس إلى بشرة الطفل.
  • عند لمس الطفل من جانب الأم بدون غسل الأيدى.
  • لمس لهاية الطفل أو ألعابه المختلفة عن طريق الفم من الأم المصابة بالبرد، ثم لمس الطفل للألعاب بدون غسل لها.
  • تغطية الأم والطفل فى نفس الغطاء مما بتسبب فى إختلاط النفس وإصابة الطفل بالبرد.
إقرأ ايضاً :   تحليل دلالات الأورام

أهم الإجراءات التى يجب إتباعها لكى لا تحدث عدوى من الأم للطفل:-

  1. غسل اليدين باستمرار بالماء الدافئ، ويفضل استخدام الصابون المعقم قبل البدء فى إرضاع الطفل.
  2. غسل المرأة لثديها بإستمرار لتجنب علوق أى فيروسات معدية تنقل العدوى للرضيع.
  3. تغطية الأنف والفم بمنديل معقم أثناء الرضاعة أو أثناء حمل الطفل، لتجنب حدوث العدوى عن طريق السعال أو العطس، مع مراعاة التخلص من هذا المنديل مباشرة بعد إتمام الرضاعة.
  4. محاولة تغيير ملابس الأم والطفل باستمرار.
  5. فصل الطفل فى مكان النوم، بحيث لا ينام فى سرير الأم الخاص هذه الأيام، حتى لا تنتقل العدوى نتيجة التنفس، أو عن طريق الإحتكاك بالأغطية والمفارش المشتركة والمصابة بالفيروس.
  6. محاولة الإبتعاد عن حضن الطفل أو تقبيله، أو هدهدته أثناء الإصابة بالبرد.
  7. طلب المساعدة من الزوج أو الأقارب لحمل الطفل لإبعاده عنك بأكبر وقت ممكن حتى تمام الشفاء.

ما الذى يمكن للأم فعله عن إصابة الطفل فعلياً بالبرد

  • فى حالة الإصابة البسيطة فيجب إرضاعه طبيعيا لزيادة مناعته، مع الاهتمام بإعطائه السوائل فى الببرونة الخاصة به.
  • أما فى حالة الإصابة الشديدة بالبرد، فيجب كذلك الاهتمام بالرضاعة الطبيعية، مع زيارة الطبيب بصورة عاجلة لتجنب تدهور حالة الطفل، أو إصابته بالتهاب رئوى
  • فى الختام أتمنى أن أكون قد وفقت فى نقل كل ما يخص موضوع علاج نزلات البرد للام المرضعة، وعرض كل ما يخص الموضوع من جوانب مختلفة مهمة للام وصحة الطفل.
إقرأ ايضاً :   علاج الحموضة بالاعشاب بالوصفات الطبيعية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

المواد المنشورة في موقع موسوعة دار الطب هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. ويجب استشارة الطبيب