التخطي إلى المحتوى

اثر التدخين علي تلوث البيئة المنزلية يٌعتبر التدخين من العادات السيئة التي تعتبر شائعة في الكثير من الدول حول العالم وهي تضر بمن يدخن ومن حوله على السواء وسوف نتعرف في هذا المقال عن تأثير التدخين على تلوث البيئة المنزلية وتأثيره على الأطفال أيضاً تابعوا معنا حتى تتعرفوا أكثر.

اثر التدخين علي تلوث البيئة المنزلية

التدخين يحتوي على عدد كبير من المواد السامة والتي تنتشر بسهولة في الأماكن المغلقة وحينما يدخن شخص في مكان ضيق ومغلق سوف تنتشر السموم في المكان مثل المنزل وتعلق هذه السموم بالملابس والمفروشات وكل مكان ثم تؤثر على المتواجدون في المنزل بشكل غير مباشر فيتسبب ذلك في الإصابة بالكثير من الأمراض.

وحينما يستنشق أي شخص الهواء الملوث بالدخان سوف يصاب بمشاكل صحية فضلاً عن أن التدخين قد يتسبب في إحراق المنزل إذا لم يتم إطفاء أعقاب السجائر، والدخان الذي ينتشر في كل مكان بالمنزل يؤثر على كل فرد يعيش فيه حينما يقوم باستنشاقه ويدخل إلى رئتيه ومع الوقت قد يصيب ذلك الأورام السرطانية.

إقرأ ايضاً :   الام الركبة - علاج الام الركبة واسبابها

 تأثير التدخين على الأطفال

إن التدخين يبدأ في التأثير على الطفل وهو جنين في بطن الأم إذا كان الأم تعيش في بيئة مدخنين أو تقوم هي بالتدخين فالمكان يكون ملوث ويحدث حينها ضرر في نمو الجنين وقد يصاب أيضاً ببعض الأمراض النفسية وخلل في نمو عقله بصورة سليمة كما أن هؤلاء الأطفال يكونون أكثر عرضة عن غيرهم لما يعرف بالموت السريري.

كما أن استنشاق الطفل الدخان يزيد من فرصة إصابته بأمراض الجهاز التنفسي وعدم قدرتهم على أداء واجباتهم المدرسية بشكل سليم ويكونو أقل في التركيز من الأطفال العاديين الغير معرضين للتدخين.

كما أنهم يكونون معرضون لفقدان الشهية والإصابة بفقر الدم وقد يتخذون من يدخن بالمنزل قدوة ويدخنون مثله، ولابد على الأهل أن يلتزموا بكافة واجباتهم تجاه كل فرد في الأسرة وخصوصاً الأطفال وعدم تعرضهم لهذة المواد الضارة التي تؤثر على صحتهم وتلحق الضرر بأجسادهم، ومن الضروري الإبتعاد عن أي مصدر قد يؤثر على طفلك سلبياً من دخان وغيره يجعل تنفسه غير سليم ويصيبه بالأمراض.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.