التخطي إلى المحتوى

علاج تجلط الدم في جسم الإنسان من المعروف بأن الدم يقوم بأهم وظيفة وبدونها لا تعمل بقية أجهزته فيموت الإنسان، لأن الدم أحد السوائل وأكبرها ومنتشر في كل جزء في الجسم كما أنه المسؤول عن عملية نقل الأكسجين والغذاء إلى خلايا الجسم كله ولكن قد يصاب أي شخص بما يعرف بمرض تجلط الدم وهو عبارة عن تجمع دموي ويصبح متماسك مما يجعل سير الدم في الجسم غير طبيعي وسوف نتعرف في هذا المقال على كيفية العلاج بالتفصيل فتابعوا معنا.

علاج تجلط الدم واسبابه

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي للإصابة بتجلط الدم ومن أهمها ما يلي:

  • قد يصاب الشخص بتجلط الدم بسبب وجود ترسبات في الشرايين مما يؤدي إلى إعاقة سريان الدم وهو ما يعرف بمرض تصلب الشرايين.
  • العامل الوراثي فقد يصاب الشخص بهذا المرض بسبب وجود تاريخ مرضي في العائلة لهذا المرض.
  • الإصابة بفقر الدم أو السمنة.
  • التدخين من أهم أسباب الإصابة بتجلط الدم.
  • التقدم في العمر لأن أجهزة الجسم تكون ضعيفة فيحدث التجلط.

أعراض الإصابة بمرض تجلط الدم

  • ألم حاد في مكان تجمع الدم وتجلطه.
  • تورم باللون الأزرق يكون واضح في مكان التجلط.
  • صعوبة في التنفس وعدم الشعور بالراحة لدى بعض الحالات.

كيفية علاج تجلط الدم

من أهم الطرق التي تستخدم في علاج تجلط الدم بطرق طبيعية هي الأعشاب وسوف نتعرف على طرق إستخدامها والنصائح التي على الشخص أن يتبعها حتى يكون معافى من هذا المرض كما يلي:

  • الإهتمام بتناول منتجات الألبان وخصوصاً الحليب خالي الدسم لأنه يحتوي على نسبة عالية من عنصر الكالسيوم والذي يفيد وظائف الصفائح الدموية ويجعلها تساهم في نزع الدهون من جدران الأوعية الدموية فيعمل على تحسين عملية تدفق الدم.
  • تجنب التدخين لأنه يتسبب في الإصابة بهذا المرض إذا كان الشخص مدمناً له فضلاً عن أنه يتسبب في تعرض من حولك للأذى.
  • ممارسة التمارين الرياضية فهي مفيدة للجسم وتقوي العضلات.
  • الحرص على التحرك بشكل دائم لأن قلة الحركة تساعد على تجلط الدم وفي الغالب يكون السبب هو الجلوس لفترات طويلة فيصاب الشخص بتجلط الدم في منطقة الساقين وينتقل إلى بقية أجزاء الجسم.
  • العلاج بالتدليك لأنه يريح الجسم ويحرك الدم بداخله فيمنع الإصابة بهذا المرض ويقلل من إحتمالية التعرض لمضاعفات فيما بعد للمصابين به.

معلومات هامة عن كيفية علاج تجلط الدم

  • تناول الفلفل لأنه يعمل على منع التصاق الصفائح الدموية مما يجعل الدم سائل ولا يتجلط.
  • الحذر من التعرض للسمنة وإتباع نظام غذائي صحي لأن إرتفاع نسبة الكوليسترول في الدم تساعد على ترسبه في الأوعية الدموية فيعيق حركته فلا يصل الغذاء أو الأكسجين بشكل جيد إلى الأنسجة.
  • الإهتمام بتناول الثوم والبصل لأنهما من الأطعمة المغذية والمفيدة للجسم وتحميه من الإصابة بهذا المرض بشكل كبير.
  • تناول الحبوب والفول والخبز لأن هذه الأطعمة تحتوي على حمض الفوليك الذي يجعل الشرايين أكثر ليونة.
  • الإهتمام بتناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج لأنه مضاد للأكسدة وفعال في جعل الأوعية الدموية تعمل بشكل سليم.
  • تناول القرنبيط لأنه غني بالألياف ويفيد مرضى اضطرابات الأوعية الدموية.
  • تناول الماء بكمية كبيرة والسوائل بشكل عام طوال اليوم تمنع الإصابة بالجفاف وتجعل الدم في سيولة ويحمي من التعرض للإصابة بمرض انسداد الشرايين.
  • الإهتمام بتناول الكرفس حيث أنه يعمل على خفض هرمونات التوتر بالجسم والتي تتسبب في ضيق الأوعية الدموية مما يجعل الدم لا يسير بشكل طبيعي.
  • زيت الخردل أو الكانولا من أهم الزيوت التي تحتوي على دهون قليلة أقل من الزيوت الأخرى لذلك يفضل إستخدامها في الطهي بديل للزيوت الأخرى التي تضر بالجسم وتلحق به الضرر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.