التخطي إلى المحتوى

لا تبرير لتركنا للرياضة، أياً كان السبب، ولكن مع ازدحام الأوقات، وتزايد وتيرة التكنولوجيا في الحياة، أصبحت السمة السائدة للناس الابتعاد عن الرياضة، ومكافأتها، وكل من يزرع بالانشغال، بالعمل، الضغوط اليومية، إلى آخره من المبررات، ولكن لا أرى مبرراً لتركنا لها، فيكفى نصف ساعة من المشي يومياً.

فوائد الرياضة

فوائد الرياضة

الكثير من الأقوال تدور في الذهن حينما يتم ذكر أهمية الرياضة، في مقولة العقل السليم في الجسم السليم، هى من أقوى المقولات، بل واصدقها على الإطلاق، فحتى إن قيلت هذه الحملة في بداية الأمر، مقولة فلسفية، تحث على التمسك بالرياضة، إلا أن كافة النتائج الحديثة للأبحاث العلمية في المجالات الطبية، أكدت اختلاف كبير بين اثنين أولهم كان رياضياً والآخر لم يكن من ممارسي الرياضة.

فالأول يبقى حتى مع تقدمه في السن يبقى ذا عقل سليم، ولا يعاني من أمراض الشيخوخة، أما الأخر فانه يعانى من أمراض الشيخوخة بما فيها الزهايمر، وغيره من الأمراض التي تنشأ عن عدم ممارسة الرياضة.

فوائد الرياضة للجسم والعضلات :-

فوائد الرياضة

  1.   تقوى الرياضة من عضلات الجسم بالكامل، وتساعد على تحسين شكل الجسم، فيصبح شكل الجسم جذابا متناسقا، دون الحاجة إلى عمليات التخسيس، والرجيم وغيرها، كما أنها  تقوي عضلة القلب ما يساعد على تدفق الدم إلى باقي الجسم، ما يساعد على عدم حدوث الجلطات.
  2.   تزيد الرياضة من جودة الدور الدموية، وتحسين عملية التمثيل الغذائي في الجسم، كما أنها وأثناء التعرق تخرج الدهون والمكونات التي لا يحتاجها الجسم، وتقضى على السعرات الحرارية.
  3.   تقى الرياضة من أمراض مزمنة مثل أمراض القلب والشرايين، والسكري، والسرطان، و جلطات الشرايين، والمخ، والسكتات الدماغية المفاجئة.
  4.   كما أنها تمنح الرياضي لجسم متناسق، ووزن مثالي، وتقضى على المنة.
  5.   تساعد الرياضة على زيادة قوة المناعة، لذلك تعتبر أهم دفاع ضد معظم الأمراض.
  6.   تساعد الرياضة على تسهيل عمليات الهضم، والإخراج، وعلاج أمراض الإمساك، وتنظيم حركة القولون.
  7.   تساعد الرياضة أيضا على تهذيب النفوس، فلابد أن نرى فرق بين أخلاق الرياضي وغير الرياضي، فكل رياضة تزرع في نفوس لاعبيه أخلاق الابطال وسمات الفرسان.
إقرأ ايضاً :   فوائد الفشار

وفى نهاية المقال اقدم نصيحة مهمة ألا وهي لا تتركوا الرياضة فى شبابكم حتى لا تتراكم في شيخوختهم.

أقرا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.