التخطي إلى المحتوى

مرض التيفود اسبابه اعراضه وعلاجه سوف نتعرف عليها عبر متابعة موسوعة دار الطب حيث يٌعرف مرض التيفود على أنه من الأمراض الوبائية المنتشرة على مستوى العالم، وتسبب بكتيريا السالمونيلا تايفي في حدوث ذلك المرض، وذلك من خلال تناول الطعام والشراب الملوث وتعمل تلك البكتيريا على غزو الجهاز الهضمي متمثل في كل من الكبد والطحال والمرارة وأيضا الجهاز الليمفاوي، ويستخدم المضاد الحيوي في علاج تلك النوعية من الأمراض.

مرض التيفود اسبابه اعراضه وعلاجه

تعد بكتيريا السالمونيلا التيفية هي المسبب الرئيسي للتعرض إلى تلك الحمي، وغالبا ما يصاب بها الشخص نتيجة تناول الأطعمة أو المشروبات الملوث بتلك البكتيريا، كما تعد مياه الصرف الصحي هي البيئة المثالية لعيش تلك الميكروبات، ويذكر أن الشخص المصاب بالبكتريا لا تظهر عليه الأعراض بشكل مباشر لذا يعد ذلك الشخص مسبب رئيسي لذلك المرض.

أعراض مرض التيفود

تظهر على مرضى التيفود الكثير من الأعراض والتي تستمر نحو شهر كامل وعن الأعراض الخاصة بالمرض فهي على النحو التالي:

الأسبوع الأول من الإصابة

تعد الحمى هي أول ما يظهر على المريض في البداية كما يظهر عدة أعراض أخرى والتي من بينها ما يلي:

  • الخمول.
  • الإسهال.
  • الشعور بألم شديد في العظام.
  • التعرض إلى ألم البطن ويعد من الأعراض الغير شائعة الحدوث.
  • فقدان الشهية والصداع.
إقرأ ايضاً :   علاج حرقان البول بالاعشاب والأسباب المؤدية لذلك .. تعرف عليها

الأسبوع الثاني من الإصابة

في حالة عدم الحصول على العلاج المناسب يظهر على المريض الأعراض التالية:

  • المعاناة من ارتفاع درجة الحرارة.
  • الإسهال.
  • انتفاخات في البطن.
  • فقدان الوزن بشكل ملحوظ.

الأسبوع الثالث

يعاني المريض من أعراض جديدة مع التقدم في الإصابة والتي من بينها:

  • الخمول الشديد.
  • الهذيان.
  • عدم القدرة على الحركة.

الأسبوع الرابع

خلال الأسبوع الرابع تبدأ درجة الحرارة في الانخفاض ومن ثم تنتهي الأعراض التي ظهرت على المريض بشكل تدريجي.

علاج مرض التيفود وكيفية الوقاية منه

مرض التيفود اسبابه اعراضه وعلاجه
مرض التيفود اسبابه اعراضه وعلاجه

 

غالباً ما يتم معالجة ذلك المرض من خلال المضادات الحيوية وهي من الأدوية الفعالة في التخلص من المرض على الفور، ولا يتم استخدام المضادات الحيوية على المدى البعيد ولابد من استخدامها تحت وصاية من الطبيب المعالج، ومن الممكن معالجة المرض خلال 5 أيام فقط من خلال دواء الكينولون ولكن غير مسموح على الأشخاص أقل من 18 عام، ومن الممكن الوقاية من ذلك المرض من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • تحسين الصرف الصحي.
  • تناول الماء الصالح للشرب.
  • المحافظة على الأيدي نظيفة من خلال غسلها بشكل مستمر.
  • تناول الأطعمة من مصادر موثوق بها أو في المنزل.
  • في حالة التواجد في بيئة مؤهلة للإصابة بذلك المرض من الممكن الوقاية من خلال تناول اللقاح الخاص بها.
إقرأ ايضاً :   اعراض التيفود عند الاطفال وطرق علاجه

ومن الممكن أتباع الخطوات التالية لمرضى التيفود عملا على تقليل خطورته:

  • تناول المزيد من الوجبات الصحية التي تحتوي على سعرات حرارية عالي لتعويض النقص في الوزن الذي تعرض له الشخص خلال فترة المرض.
  • تناول كميات كبيرة من السوائل والعصائر الطبيعية عملا على تعويض كمية الماء التي يفقدها الجسم خلال فترة الإسهال.
  • في حالة التعرض إلى مشكلة الجفاف الشديد من الأفضل تناول تلقي السوائل من خلال الوريد والمحاليل وفقا لارشادات الطبيب.

يذكر أن مرض التيفود من بين الأمراض الخطيرة جدا في حالة ان تعرضت لها المرأة الحامل، حيث يحدث خلال المرض أنخفاض في حركة الأمعاء ومن ثم زيادة العصارة الصفراوية ومن ثم زيادة نسبة الصفراء كما أن علاج التيفود للمرأة الحامل لابد وأن يتم تحت إشراف طبي حيث أن المضادات الحيوية المستخدم لعلاج المرض غير آمنة على المراة الحامل والجنين ويوجد بدائل أخرى آمنة خلال فترة الحمل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.