التخطي إلى المحتوى

مرض السيدا وهو مرض الإيدز أو متلازمة نقص المناعة المكتسبة، ويعتبر مرض السيدا من الأمراض التي تصيب الجهاز المناعي للمصاب و يعطله عن أداء جميع وظائفه الحيوية، ويعتبر مرض السيدا مرض فيروسي ينتسب مرض السيدا إلى فيروس نقص المناعة والمعروف تحت مسمى HIV، ويعد مرض السيدا هو المسبب الأساسي في مرض نقص المناعة للشخص المصاب، بالإضافة إلى حدوث شلل في الخلايا المقاومة لسائر الأمراض الأخرى.

ولا يمكن معرفة الإصابة بمرض السيدا عن طريق إجراء تحليل فحص الدم إلا بعد مرور 3 أشهر من حدوث العدوى، كما تظهر أعراض مرض السيدا بعد سنوات من الإصابة بالمرض.

وسنقدم لكم الان علي موسوعة دار الطب تقريرا مفصلا عن مرض الايدز

أعراض مرض السيدا

أعراض مرض السيدا
أعراض مرض السيدا

من أعراض مرض السيدا أو مرض الإيدز بشكل عام هي نتاج لبعض من الظروف الصحية من الطبيعي أن تحدث بهذه الصورة لدى الأشخاص الذين يتمتعون بجهاز مناعة سليم، ومن أعراض مرض السيدا التي يشعر بها الشخص المصاب هو أن يكون لسانه مغطى بفطريات بيضاء، وهذا يعد أكثر عارض من أعراض مرض السيدا انتشاراً، مع فقدان الشهية ونقص شديد في وزن الشخص المصاب، تعب، وصداع بشكل حاد، إسهال حاد مصاحب بالحمى، وحكة دائمة، نقص في الجهاز المناعي حيث يسهل انتقال أي عدوى إلى الشخص المصاب بمرض سيدا، ومن أعراض مرض السيدا عند النساء هو انقطاع الطمث.

اقرأ ايضا علاج للصداع سريع المفعول

طرق العدوى بمرض السيدا

يعد الاتصال الجنسي الغير شرعي من طرق انتقال مرض السيدا أو مرض الإيدز، وخصوصاً إذا كان هذا الاتصال الجنسي الغير شرعي من شخص سليم إلى شخص مصاب بمرض السيدا، وهناك حالة أخرى من طرق انتقال مرض السيدا هو التعرض إلى دم شخص مصاب بمرض السيدا أو عن طريق الحقن الطبية الملوثة بفيروس السيدا، ومن طرق انتقال مرض السيدا أيضا هو انتقال الفيروس من الأم الحامل إلى جنينها وكذلك إصابة الطفل في حالة إذا كان الأم المرضعة مصابة بمرض السيدا.

إقرأ ايضاً :   هير سكن اند نيلز كبسولات HAIR SKIN AND NAILS للشعر والأظافر
ما هو مرض السيدا؟.. أعراضه وأسباب الإصابة به ومراحل العدوى
مرض السيدا

الطرق الوقاية من مرض السيدا

أعراض مرض السيدا
أعراض مرض السيدا

من طرق الوقاية من مرض السيدا هو الابتعاد عن الاتصال الجنسي بطرق غير شرعية، وكذلك عدم ممارسة الشذوذ الجنسي، حيث أن من الأسباب الرئيسية للإصابة بمرض السيدا أو مرض الإيدز هو إقامة العلاقات الجنسية الغير مشروعة، ومن طرق الوقاية من مرض السيدا هو تجنب التعرض إلى أي سوائل تحمل العدوى بفيروس مرض السيدا، وكذلك تجنب التعرض للدم الشخص المصاب بمرض السيدا، ومن طرق الوقاية من مرض السيدا الابتعاد عن ملامسة الدموع أو العرق أو لعاب الشخص المصاب بمرض السيدا، ومن طرق الوقاية من مرض السيدا أيضا في حالة إذا كانت الأم المرضع مصابة بمرض السيدا هي عدم إرضاع طفلها واللجوء إلى طرق أخرى لإطعام الطفل بدلاً من الرضاعة حيث أن الرضاعة تعد من أسباب انتقال فيروس مرض السيدا من الأم الحاملة للفيروس إلى الطفل الرضيع.

علاج مرض السيدا

علاج مرض السيدا
علاج مرض السيدا

يعد علاج مرض السيدا في بداية مراحله فعال جداَّ، وكثيراً ما يتردد الشخص المصاب بمرض السيدا في الشروع في خطوة اللجوء إلى العلاج الطبي، ويعد علاج مرض السيدا في السنوات الأولى من المرض فعال بشكل كبير، حيث أن فيروس مرض السيدا في بداية إصابة الشخص بالفيروس يبدأ في الانتشار بشكل واسع داخل جسم المصاب، ويعمل على إضعاف خلايا جسم الإنسان المصاب ويضعف جهازه المناعي ، وتعد الأعشاب من طرق العلاج لمرض السيدا وخصوصاً عشبة القديس يوحنا، وكذلك الفجل الأسود، والخرشوف، والهندباء، وعشبة الصبر، والبصل والثوم، وكذلك الردبكية الأرجوانية، وتعد الكمثرى من الأغذية الهامة لمرض السيدا، وإلى الوقت الحالي لا يوجد لقاح لعلاج مرض السيدا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.